ميليشيا الحشد أداة ايرانية لإفراغ سامراء من السنة بأساليب المغول الوحشية -تقرير

عاد الغزو المغولي الصفوي الى سامراء مرة أخرى يهدم أسوارها العالية يقتل نساءها وأطفالها يهجر العرب السنة يعود الغزو على يد ميلشيات الحشد الشعبي هذه المرة تحت نظر وسمع العالم دون ان يتحرك ساكن أو يرق لهم قلب .
سامراء تُقتل وتُهجر والحشد ينتصر على جثث العراقيين .

Related Posts

LEAVE A COMMENT