47 تريليون دينار عجز موازنة 2015

اللجنة المالية النيابية

اوضحت مسودة مسربة للموازنة الاتحادية للعام المقبل 2015 بأن العجز فيها يبلغ نحو 47 تريليون دينار, هذا حسب ما كشفت اللجنة المالية البرلمانية.

وقال مقرر اللجنة المالية في مجلس النواب، احمد رشيد، ان رواتب الموظفين لا يمكن لها معالجة هذا المبلغ.

وبالتالي فأن الحكومة لن تنصرف إليها في معالجة الازمة الحالية ما سيدفعها للاعتماد على إيرادات أخرى في مقدمتها الضرائب والانتباه الى ان يكون سعر برميل النفط متناسباً مع السائد عالمياً وعدم المبالغة بوضعه حتى لا يؤثر سلباً في الاقتصاد العراقي.

وأضاف ان المؤشرات المسجلة توضح ان أسعار برميل النفط العالمية ستبقى ما دون 60 دولارا حتى نهاية حزيران من العام المقبل ولذلك على الحكومة ان تبقى متنبهة وتتبع سياسة رشيدة في الارشاد بخصوص الانفاق، متابعا ان “صندوق التنمية العراقي (DFI) خاو من أي مبلغ وهذا ما لا يجب ان يدفع الحكومة ان توجه انظارها على سحب الاحتياطات الاجنبية في البنك المركزي إذا استمر التدهور والانفاق على الملف العسكري.

Related Posts

LEAVE A COMMENT