بدء استخدام برنامج لمتابعة حالة المرضى عبر الهواتف الذكية

حالة المرضى

أعلن الأطباء المتخصصون في علاج أمراض القلب بولاية “تيرول” النمساوية، في مؤتمر صحفي، عن بدء استخدام برنامج مبتكر يعمل على أجهزة الهواتف الذكية، يحمل عنوان “القلب المتحرك”، يقوم بقياس البيانات الصحية الحساسة المرتبطة بوظائف القلب والجسم الحيوية لمرضى القلب، وإرسالها إلى مراكز طبية متخصصة تراقب الحالة الصحية للمرضى وتتدخل فور وصول بيانات تحتاج إلى تدخل طبي سريع.

وأوضح طبيب أمراض القلب في مستشفى “انسبروك”، جيرهارد بوتسل، أن البرنامج يهدف إلى تسهيل حياة مرضى القلب وتحسين مستوى معيشة المرضى، الذين يعانون من ضعف في عضلة القلب، عن طريق متابعة حالتهم الصحية يومياً، عقب خروجهم من المستشفيات ومراكز العلاج المتخصصة، من خلال استقبال بياناتهم الطبية الحساسة مثل: سرعة النبض ورسم القلب، الضغط وغيرها من القياسات الطبية الهامة، مما يسمح للأطباء بالتدخل الفوري حال اكتشاف أي تغير في حالة المريض للحيلولة دون تدهور حالته الصحية وإنقاذ حياته، وفقاً لما نشرته وكالة “أنباء الشرق الأوسط”.

وكشف بوتسل، النقاب عن أن المرحلة التجريبية لاستخدام البرنامج برهنت على أن تطبيق “القلب المتحرك”، ساهم بشكل واضح في تحسين الحالة الصحية لمرضى القلب، موضحاً أن هدف البرنامج هو بناء نظام رعاية صحية يغطي مساحات واسعة في ولاية “تيرول”، متوقعاً أن يكتسب البرنامج أهمية متزايدة مع مرور الوقت.

Related Posts

LEAVE A COMMENT