علماء يبتكرون جهاز ” فلاش ميموري ” من جزيء مركب

فلاش ميموري

مع تزايد استخدام أجهزة التخزين المحمولة أو ما بات يسمى الفلاش ميموري”، يسعى العلماء حاليا لإنشاء منظومة تخزين متناهية في الصغر لحفظ وتخزين المعلومات على ذاكرة يبلغ حجمها حجم الجزيء الواحد.

فقد تمكن فريق دولي مؤخرا من تطوير طريقة تم فيها تحرير إلكترونات داخل جزيئين مركبين بما يسمح بتخزين بيانات داخلهما ولجأ العلماء إلى صنع “قفص” مكون من جزيئات مركّبة، واستخدموا معدن الـ”تنغستن” في صناعة هذا القفص.

وحينها قام العلماء بطلاء سلك بالجزيئات التي على شكل قفص، ونتج عن ذلك جهاز يمكن تزويده بالمعلومات بواسطة تعرضه لتيار كهربائي قوي ومكنت هذه الطريقة العلماء من قراءة البيانات والتخزين داخل الجزيء بسرعة تبلغ بيكو ثانية (أي بمعدل 0,000 000 000 001 جزء من الثانية) أو أقل.

إلا أن المشكلة التي تواجه مستقبل مثل هذه الأجهزة تكمن في احتفاظها بمصدر طاقة مستمر، الأمر الذي يجعل إمكانية تصنيعها على نطاق واسع الاستخدام صعبا في المدى القريب.

Related Posts

LEAVE A COMMENT