تراجع السياحة الدينية في كربلاء بسبب الوضع العام للبلاد

كربلاء

التداعيات الأمنية أثرت كثيراً على واقع السياحة الدينية بمحافظة كربلاء هذا حسب ما قالوا مختصون ومسؤولون كربلائيون في حين بينوا أن ثلت الفنادق المحلية فقط تعمل حالياً، مع تضرر مئة وثمانية وعشرين مهنة مرتبطة بذلك القطاع.

و قال مدير رابطة الفنادق والمطاعم السياحية في كربلاء، محمد الهر إن كربلاء تضم قرابة ألف فندق يستقبل الزوار على مدار أيام السنة، مستدركاً لكن ثلاثين في المئة بالمئة منها تعمل فقط حالياً، بسبب قلة توافد الزوار الأجانب، نتيجة تأثيرات الوضع العام في البلد.

وتعاني المعالم والمواقع الأثرية والتاريخية في كربلاء، من الاندثار نتيجة “الإهمال” الحكومي وعدم الاهتمام بتأهيلها والمحافظة عليها، منذ سنوات حكم النظام السابق ولغاية الآن، باستثناء مرقدي الإمامين حيث شهدا حملات إعمار وتأهيل وتطوير مستمرة بتمويل مالي من قبل الحكومتين الاتحادية والمحلية وإدارة ديوان الوقف الشيعي، فضلاً عن تبرعات الزوار.

Related Posts

LEAVE A COMMENT