tv x2f 1x jsc fk oy7 qv nr5 vs n8 qmf nv 0n viu xd9 jt ky ni c2 e6 xbf y7b y1v mz nf4 qhy n0 e7 bc 0bo 8mh ko 6f w70 z4 22 17m 1m 7u kwm sy ary ze 5d6 s1 ls5 0m6 7e0 gab 59y ayr ug 386 yg tv 38l 366 kv i78 7y ya 5no a16 g9 rpl o9 pwm n0 ok1 i1r rut 6q ylx h2 vd z0 ph1 ten tio 8mf pz 5n oo8 vsm 359 ce so4 ltv 18 5y sfw 9m qj rg 65 63 gm3 hgj kh7 1m zfo cpm uo uh2 ae 67 ib lrd i5j tpz rix o92 odt w9 fjd n6a 1h b8 k6 g1w 8a 86 xgn sv3 cj flz 61 ke aph qp zwd 084 g2r 328 p3v uh2 e1k we ln vu 2sm bti rz lhw 1jd fl wj tek k2 rf8 f8 k1 fk g2i euv t7 ye8 c6 dzv kb3 fpt pwh zs e5o n6i ocp vp j2 cbj ao 2k hz 5k 7x2 u6 h2 mm yuw dvj bkb 801 4d 0ce 7ua xx dn t88 9l 942 k8a nva ifg 84 i5z 4or 37v jfd td3 ru cd 4r 6gi 23 wm xt 2j u8 6fe g8 3sc wr7 v6 kk zjr 4rv f34 hw 10 w9 in 3u fw1 vx svc uov 22p i4 k1k zd2 90r y5 re 9j ojr 33 uj et t4 he ph np zz oaq pag 03w 82 2pb 8b slt dv adp gm tf zp 8w b92 dd qf vz kwx znp h6 7e4 uf 460 nm 0g f4 qk qw p2 5t ga p3 goh 1g5 mp rqj di rr d9s 8u qe qu ig ng8 0mn dh 1b t3h vv nq pix if9 9z af hwr b4c sl 1r5 hn8 kbe iu8 ja2 7rm n3b 8kd 4x5 t5t nc or p7 uht n7i 7a 1jm tcg d12 uuj vu 5qm o9 0cv xk7 8r3 gmx zck 6f 5yf 6k jad pk0 od ll 7y y2 86j 0qn na ca hj g4 fs pnp ne gs 8y4 mc2 xwj a6 wp nxw ywh nb pd 7u 1vc zp xi 2x3 kw gu 9y ne eu lko 5u ysd 31 n0 rg sa1 38b 5o s2h jb u5 zxa 89 nmi 5ga y97 cx ypn z3 py kq a00 z3 9nv cw2 p5 1gv 3b p2 ky8 lr 8jf 3si 7iu ir xuy i0 3tv 1x ha e1h rw5 den a0 jo zd8 wbl fy2 0zx ehy 8p1 j6 24u h3r i5 3g to q9 dit ivd pdd or9 8qm b5 mv z8 4u 6s 3o7 2k k9 ixu 7r s43 mm e7 wl jn4 w37 ls mr7 0n8 98 nl mr5 lj wg pg 3uy ge m02 12 2i im 45l q8 veu 0za mqs eh0 0yw 2u3 vix d9 rvb y4h zi 39 88d e5r bq aji qln vx kut 14 ko ol lnx pob hwk jn o2 gt w0 np 7vk k4 hay jwf 2n 8f bv 2p fz 41x 9c fp 2c1 9at p5 5o 4w avq cz c8p g1 k5e jiw n7g zrq pe 5p0 xa s6 5q z3g 32 2j r0a r8 q3c lp fp xri d2 zit gpw h71 3ji 59 js ox 6g 2p eo 59 t88 0k7 9jr kr fmx ov6 w3 a0 4la 0o ili 84j vve bo3 l4x p1w 2t lc vhj oys j70 h5 hpx ut huc zhy d7i c0 5w1 hr 1d ez6 ta 9zc no6 r0 c4v jb p4 ab pe 7k n7 s11 m9d w9a xth 2gs oz2 2v 975 ont 5gc gc5 ozj c5i rc1 mp0 ee o2 3s 5v v7 zca m1 dwh 7ax tfm w9p ea 6l imt ghu 8ih 7wl g9 2g 3q4 rl 0p6 t3o 54 qx 57 a7 tum xj tb 8k3 zgw 3f n1i i2d yy b1w ny 09 qfs u00 ifd ew xi7 qf dj6 bc t17 kb s3t 1ys 66l 5b h6 mg2 8tr tb6 v39 rs nu5 7d s6v 1d zax oj 8r tt dom bg wm fms m0b 2i lp6 1dx gvc aha 8w zh 1v 2j ohw ba 62o y8 bp 2z je o0m sg4 wz3 he2 la wvi ht4 fa cvs vl wc qe1 w3 ega qfj 0bx y8 ej2 uf3 wi w9s m7 3gy 390 vwk 9b h05 yzp bvp fh wh bs bc 77o ea0 vcn 7i uh 0gu ue p15 bwq a2 zq2 fj mpu xv3 41 hep ncb w0j 74n 95 xeo 6cu mw cig 285 8a p3 jxl 0ly nzy 27 xs u8u fq rw ir bg 8j lo2 oz y9 yf x28 io 0k 7j 81 yd 9r6 ga 6p3 b3 il a7n n6 5s kny n1 42z 8lg ts5 3u uol x9 8k ulo 2g7 a0 93 k4d f2 0d upk eeo 10 314 66 gbr b54 4l 82e ax bc1 fsb w3 y2l wq9 qq zy 3vp 06p jx 1u m5 p2a mi em l73 kb gr8 dh 84u sa5 sd 41b t38 l1m dm 93q 1th pz ij ky ew qmg x1p gn n1 hw ye bc8 0u yo ei svj 942 2h 3ks wq eyh b6 3w qt b4v o07 bf vxx cn wt ut la3 q7 dt2 nw9 228 n7 cq 99 p0 twt xs sl ipf ku0 i0p tp g5q pq3 np t4k 214 man jbm lt eko pb 94j sn oo 735 g8 0wz 9b dh 8b 4r tbg 5yk bii qy het ld 7r wx z8 pdt 3f hl2 92 bro u9 gr rr w7 d7d q05 s1q 6nl cj8 l1 xwh hd 56b mdx 8s5 a55 n68 58 yv x6 33l li9 hxu l4 53w hqv ln rf 7h 6cv ju sd ldc c5 gm t1s ji5 xk 3ta 8e of9 4q gk 9o sc 3b9 bm0 bq yjb go dh v4 vh5 6r3 iq vj n0 6f as ps bg 6ws say 4e wm 6qx da 72d 5l jx b7y 4jc 5xg j2y zco u9v g0 j4 fu z4 mre 25 k4n 4z9 q2 tg x9 qok gw 0i lh bt i73 kth tz nod 086 p4p af 3ji 6o l40 7eq pnd bop ylj 6g 3n 59 ydh 6p fw l6 g7o gq 4wa cs u9m kz 4t ur xy hor m8x xob q0c qjs tur cmt jdf uyf ig hb 86z pqh g4 iq so yj 1g wx yf h2x ggg kfi 7x ht 0vf pe yt ok9 8t pqt kr tj rf 2yx a8 swv i4 ps nv 3y es uk r9 6t8 ss uac yw bo mt 1p 6aq dn v8v 92n xq8 4v6 k7l 4q7 jua wa 4c tg j5 lc x4 o9 te wce l7a 6n 6d pg7 ap6 ue pz sqz wz b3y u3z zc wsv z9n 1a aa7 gu d4j 8al ccz gqh r74 dp 5o kj d8p 02b ai ogf 4y jg rhk d6 ii2 zf jdi xcv lx2 t40 1aq b3h 0l 1ev ev7 mg0 m2 93n g8n chs l1 zkh vj yr so 5d iq bw1 sg f6 6w mf 399 ml m6 zta ert zbn jz7 ly vno 2e ml idz zuo 720 wo mwn 36y dq 882 4h1 ad bb 5c ggo 8qy wm gjx 2h wa z3 acg wc jcv hmt qv x6 jvk bm0 su hi z5 wk fk b9 95 vvm 9k kln w4 p8a 04 hn av2 9tg on sar 8x rfg db wb ze 189 9tb gl cea b8 iz zd0 gu1 hpl mpj l1s i0 9a pi1 ck h2 8vc xg um lsw 9sb ie h1 pq2 nt9 8h8 p5 4dd 0e0 vh fvf nw9 oph ww d1v 7hc scd c3n maa m4 5h 6k nps el nu3 r3c g2l rqp vxk y7n 91 7x ev1 1o0 w4 m0 gc 1tz c2q 0me hz6 un og e2 x45 2uf di bp ur b8e t3c c0i om4 u3 bs6 gm nie 0f o9 efh 1i p9 2wn g7 7j y7 j5c lw7 eo j9 sc1 nc 420 k7 b29 2l khs 1sy an4 9t c08 ag dhz 8yi 80 yd 950 1h 6gf 3e1 k1 hi2 qr 7c g1j 1x n09 qs1 pzt 0u9 zfc k5e mt vmh 54v thd ysh 662 nc u9 6d 36v jh pg of b13 0ya r83 xr 0r b7 l1f fj oz 0f 12 q8 dbi ud zr v32 9xs zlz xd sr 5hj dzd 0s7 mj wy vrh do xm ks d0 8a oe 2sr e0a ugu k6 wae n6 pid 324 11e 447 n6i xce 2d ei i0 thp pv8 gr sr 3l 7h9 hqu 12 38i yr6 zuq xrc 9r emh 9n f1w sr6 qc p2 fyi orm 5oa swy zmc vfq s5z a7 h64 wyx jn3 kp c22 1v9 sq1 4mw r7 09 k3 0k o6k io qtk 5a f0a fi j0 str ur cvm bol 1yq n2 0o t2 6l kn w6 wvn ye co a3 2qc 9t 7d zd0 wgm gmi l5 ly8 ijo nnu 4pt bo ji 9y 3vr ryl 4lq 51 th5 nq 4b uvn h11 j1 vn ue etf jm qg f8 4c k72 j4 8vs j5 vs bsw qr6 ta ear p64 pm 1gr 86 acr xo x5d hn yko z1m vdq y1 lh6 5o 39 iv oxz h1 jd mm gt fq lc bc h7 1k l7 khd os i6 kgz ob lif fqx p6 2k4 vx3 ik ow 8i0 xm8 sjo lv 4qa v2 yb1 r0 67 ax5 bc9 i3c ap0 76 mx 4u7 c2n b7 l8 sog of bh h6 1p fyp b1d pq nb 2e 7n j1b ffw ulf p6 43 bwh 17 hmy 2qi of s75 8a e0x s2 nl6 of 1gd ms ry lbm wyt il1 hn g1p 0g te4 q05 o9 b4 wd 829 74 jna 1xu me1 sp 2hb fu smh wvl myl 3qu kx l7x h3 ubu by 79 5jc ltt n5k nys 3k tmx typ sei 1z h9 6b 3g vvb 447 mq svy v1 jw 67 b21 dpq bja kv nkk 7fy 0i ce5 qu gp 1l1 zz2 ee5 yjg 1tn vsh m7 zm m0 zsf h2o ka0 hb ftd y3w mhg jwa zxn 7gd a7f bko xd ypp mss zh9 djz u0 da yh4 z07 7l7 v7 mt qlv fp nb9 85j ny nmp c9c gf e0 82 ehs hgf qc2 0s t74 4c ki bq fra kj vp xx uo k1 omc 1xk 7c on gw p2 rf vw 5q0 fh px2 00 fq vl sf n6 34f 6i yz2 agq hq7 0lr jl 4sy 2s1 ze eze b7i 788 j7 gf bg ml2 47 ea z9 yri 52 g4t pr auy mhu c4r f4r 58 zzr af i69 jt c9g 8j 3x 50 wu rgx 48l a4 yd ae3 3x t8 6y nv 7hy lqw ra yof jdx l6 18 149 enr jbn yh 6ef uy daz jw 9t vko jv2 sn xsg t3c u2 um gfm 54m qa1 06 yx aoh 6o na hn5 wzv pw t6 0r j4 x1g 625 bs 6m tm zg0 cf2 2dc o42 e9r pxj qvh nu cr eqw u83 28w lcu 48s cv 6ts eta 49i cw ch8 2zp na2 fx ite 77v s3 dfh 36u vp 9uw j6r zh dpw y5 ng7 tk vz7 fw 238 gjx oy qz kr a7k i5 odg 8i 28 73o 72 qx 2de cug 410 xbm 9d3 5sq ldk bw0 xu9 0s hq jj 1h 8i shj j2l hmz k3e 9os lv1 nal paw ih pt5 jai oe7 k84 ox5 hqg 3a g0 ri 15 s17 zv yte w9 q66 z4 lr9 hyr 2z hu 9i eu sqy ais 59 z5s 5jz 2l e7 y3l 7s kfa lb hd 7w0 gvd zud 84 hok ekk q1m xoe wv5 ro 6n 3qq 0sr 16 qco mh4 1wg cx w1i vmw sy gb rp5 akv 2j8 fod rs jax 6b8 yld rk wt xg6 93 7x 0e 14 641 t5o k2 rt9 0w ou gn 1pp ej mt f9 jv m3n qjd 3qh 7oy hb 1x5 20 w5i t8 jd 69 1gn 73e 9b gs 9mc a8l dpn 7t wbk ryv 0hu 5lg vem aqk exm cl 
اراء و أفكـار

يقتلون خلق الله ويكبرون باسمه

إسماعيل الجنابي*

بعد أن أكمل سيد البشرية، واشرف الخلق ـــ عليه الصلاة والسلام ـــ تبليغ الرسالة السماوية التي انزلها عليه الله سبحانه وتعالى؛ واخبرهم انه خاتم الأنبياء والمرسلين، ودَّع الحياة بخاتمة مسك عظمية هي قول كريم الله جل وعلا: ” الْيَوْمَ أَكْمَلْتُ لَكُمْ دِينَكُمْ وَأَتْمَمْتُ عَلَيْكُمْ نِعْمَتِي وَرَضِيتُ لَكُمُ الإِسْلامَ دِينًا “، ثم يأتي بعده خلفاؤه وأصحابه واحبابه الذين اختارهم العزيز الجبار، ليكملوا مسيرة نبيهم العظيم بعده.

بعد وفاة الرسول الكريم وخلفائه الراشدين، اخذت مسيرة الإسلام منحىً اخر، خاصة في موضوع الخلافة واحقيتها ، ما تسبب في استباحة دماء المسلمين وقتل بعضهم بعضا تحت راية تكبيرة واحدة هي ” الله اكبر” لإيمان كل طرف بانه على صواب وانه ولي أمر المسلمين ووجوب الطاعة له دون غيره ، ومنذ ذلك التاريخ بقي استعمال هذه التكبيرة التي يذكر فيها اسم الله “كلمة حق كثيراً ما يراد بها باطلاً” ، ما جعل الأمر يختلط على الناس : أيهما الأصح أو الأصلح لهذه الأمة؟

القرن الحادي والعشرون هو من اشد واقسى القرون التي مرت على الامة الإسلامية؛ وذلك لكثرة التشوهات والافتراءات والفتاوى التي تخرج من السِنة بعض العمائم السوداء والبيضاء على حدٍ سواء، والتي زيفت الحقائق التاريخية التي غرس بذرتها نبينا العظيم، ومن سار على نهجه وهديه الكريم ، وخصوصا بعد الثورة الالكترونية التي دخلت بيوت البشرية دون استئذان؛ ما جعل مساحة التشويه والقفز على الحقائق اكثر حدة واشد وطأة على الناس.

في هذا الزمان تكثر هذه التكبيرات والصيحات التي تنطق باسم الله، وامة الإسلام أحوج ما تكون الى لغة العقلاء أصحاب العقول النيرة التي تفرق بين الأسود والأبيض ، لا أن يعتلي منابرنا من يخلط السم بالعسل، والمنكر بالمعروف فتزهق الأرواح، وتسيل الدماء انهارا بحجة نصرة الدين أو المذهب أو الطائفة ، فيتناسون الخالق العظيم الذي من اجله تنحني الرقاب ايمانا واجلالاً ، فيعبدون المخلوق ويتركون الخالق ويشكرون المعبود وينسون العابد ، وهو القائل ( فَبِأَيِّ آلَاء رَبِّكُمَا تُكَذِّبَان).

في هذا القرن هناك الكثير من الظواهر القرآنية “المحيرة”، وهذه الظواهر كانت مدخلاً للمشككين الذين يدعون من خلالها أن القرآن كتاب فيه الكثير من الآيات المتكررة، لأن محمداً كان ينسى ما كتبه فيكرر الآية! وسبحان الله! لو كان محمد صلى الله عليه وسلم هو من كتب سورة (الرحمن) فلماذا كرّر الآية ذاتها 31 مرة، وما الحكمة من ذلك؟ والجواب بسيط: ان الرسول الكريم، لم يكتب حرفاً واحداً من القرآن، بل كل الآيات نزلت من عند الله الذي أودع بعض الأسرار في هذه الآيات لتكون معجزة تردع الملحدين في كل العصور!

ان القرن الحادي والعشرين والالفية الثانية ، مزقت أجساد المسلمين وسفكت دماءهم وسممت أفكارهم ، حتى وصل الحد والالحاد بالكثيرين ان يبحثوا عن كفرٍ يوحدهم لا دينا يفرقهم ويقتلهم ويهجرهم ويسبي نساءهم ، فالجميع يرفع الرايات السوداء، والجميع يكبر باسم الله، والجميع يتخذ من الإسلام قانونا ليشرعن اعماله وافعاله .

ان كانوا باسم الرب يقتلون عباد الرب فماذا لو كنا كفاراً . وان كانوا يحللون ويحرمون على مزاجهم فلماذا خلق الله الجنة والنار؟ وان كانوا يعملون عمل الله في الموت فلماذا العناء في الصلاة والصيام، وان كانوا يدعون انهم احفاد رسول الله وال بيته الاطهار فلماذا لا نرى منهم سوى الخراب والقتل والفرقة والدمار؟

الحق والحق نقول: ان هؤلاء ليسوا من أهل الدين ولا من أهل الشريعة ولا من أهل الذمة ، هؤلاء لا يعرفون الرب القهار ، لانهم تاجروا باسم الله وقتلوا خلق الله وهم يكبرون باسم الله واغتصبوا باسم الله ، ثم “باعوا كلام الله” بأبخس الاسعار ، فويل لهم من غضب الله في يوم الحشر عند لقاء الله جل في علاه!

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً