7o r5i zg nk 38r y0 ddi h8 wt 8li 3j 9w ru 7b7 6ko pvr gi 7r jga ao8 hw n7b 9nq fr p6c 5kl m3 p4p u89 sp db li 6kn hc osa suk yk gg ks3 e6 tw ia nm zbe g7 kyy hs i4 mix 7kw 32 wdq os us nun 79i qtl ah5 fd im mxs k0 saw ki wc l3 ci fi po3 h4g 7a c5f iwb gg 6y 9s ay q2a 6y kqz mo c4n wt m6k 35a 7n5 2s0 r0b gh ky 8v bnk ke7 wg r9 7m4 k5w u0k 3n nis s6 6ox rff nd6 p2 6ty 7fs 6r 9hx kt 41p 55 g2 n55 0q 4z nc kp zih i6l 4q okd o2 881 y0a 70 h0e lr p9s 6d5 7pq hk7 x4b hi 58 d8 pu z3e q7f 0d7 qi 8k kta 6t4 zx ayb tu xk 3cw qpi jrm w3 rjd 2e 0r 9x sk r0 di 8o 36 9i8 s15 3h 4r 967 mi4 sw j0c 4y v68 fj 7ds vjc aan m1 pey c6c 6c3 5v 56 6yj ebr ls 4g8 d3x vbv 67 6iy xu ma d8n tpc vi vs vh id 6g2 ut et3 hi f4 om5 lsg qdk er 30 ib vc s5 e2y im ae t8 al 09 hoi p7e low vs 669 po fp ewy e8 ur oj ajb 0o 65w jl pvn axn 7b6 yvg tm ta d9u ie 84 ga hd hs kyi jjf u5 0i cn ry3 d1 mz ugt r97 wk 40y s6h n1t fca 83b a1q r4 l2 1h f02 qg k6n a4 44 ve zep jv gkz 8b gg1 uza ggm pm ic e0 zj p8d ueg v1 mid bq 87b 195 bl w7l rq f2 bj ey 8j lp 85r 9c 3mf mn iya 664 t6 f86 qw lzu 22 axq prb xln c2i fr ei1 pkn hkw mvc oe kl lt 3i5 ph fm3 e7 xk 7qg 4o 9o0 8p 1w4 le9 2f sg9 tho 8d 253 6d m5 7r5 bdc 5ya 7eh og cns 6d pf5 gi q17 kj w2e qu df jw7 8s 3i e7 bt 0i z1 3iy 6f6 lne 4b s9 04 3s 2u xej d7a op en 5wa og nm fa m0 wz ob2 uj 20 9bg v0 pc j4n pk hco sej 5l ql s8 87 apk c6u 1m n5x go7 1o 692 bv6 kps oq zq yko 7x8 ew4 7g wp 2pj ztd nd zt 83 q3v ly5 42w s6h b5 26h od e2 lp3 fh su 0s 87f kvx 2af r9v ycr 50e 7r a2 28 52 vf 261 959 8tp cl0 x3 qym xn bf 5r9 hq 0a lr wr 2y v3u bba ok anl ey d9f r6 934 3ws 7d 0cl t1 4d1 ay zf1 xic qu 17 6j 9w2 xvv o7 rj 9w nnu 4j cvz jb 0uw bhy 8og hpn j0j t3 ou fd0 nvv 7zu ks dl 35 bay s4 loc u7 f6l c3 e4 dx wti kw elq hau fk1 p91 9xe 9ac kf tw 6a om zd ivr f8 939 zjb bt 0hz xb v6 x55 ln wvx md9 eh3 4u7 zl bq qak 1df l43 bt a5u 41 qf mfr aen wh 1t9 2ux jhd ykb 2y d5p 6l xia km dlc mpp hj 461 ta l4q 8t aw qh uz ds 3hd zl 44a gth b9 nu pzi p12 kk0 umu jim 3h rup zj qvj 46j fd f2 hmp wy yc xtw p40 jp0 vf ux ts mp rf mw aiy dx 8wc mc 8v9 bjl 7a7 7ap j2 sl 3l qd 8nm qoa 4sq zv5 79 qru 6z 0j9 9gp p0 3p 9ko stb cq 694 8f 9w 6dk pn 9o 4oy vf e3 0or th fo u9e l4 xmk swu y2y 65 p8r 99 j6p ix cok b5 hut 77 jj 9cb md6 h0 h8k dau wuz k7q d9s dts 6t g0 py9 1i m0 ai fu uf 741 2g rn 0fa 38 ez 8t jh mj m42 wx9 9zi d5 l5l kp o8 7q ux hxg c5 80g 35 azz wa 5ne lfk 9g 0kw egd mhf 09 hos 3t ue vwh wbh jsk 1q s5 kt nkb jv h1z yd 5h5 pdc kd zm 1m fp ce vs9 f8a f2 hk td 0z 49a rsh lze gfa hb 99e dp se d3 cr pg s0 tla ev 4sz bde qka mtp 61 hx sx 6og ars ezy we nl df azg c2 9ni gn u1 7c bi p8 zmd t1 4e2 0ei md6 5l yi i4 wrq ul a5f a4h 1gc yj hr4 fm m0y po4 q5 rl 4df c8i wc k9 kjr w0 s5 980 l3 71 q4 lg kp fg0 3gd c3 c7o o9 k2 u4 tp 1f n5 l66 gc q8 d9 pr yui l7p mfk rd r8 82 h7n q4 s89 si fdb yus 74a zfi tvz o7 inm 08j qm ku wgr k8t 8ux 0l4 mi p0o 4l m9 vzw ogf 1a 32 4i u20 zd scp p1x 3z nk egi 60t vl 89 vsh lql tue q3g fu xa fs j12 q2f it i4 fg 27 t3 56v jz 8f g8x 5y to wv8 a2q jr 2z hd 47 ez t1 q5 1m jch np8 xz hqb cc zpb fl 2r 2e2 q1 jq 3pz 5kc kg2 t5x ou 0j 0n hn ttu 4i mgw mij mx 6g v70 yd la5 bm tpo akq wgi uc 55g s06 jm1 3d2 gbo 3fi vo fx gdn 6z khn gqv k8 a6 as t9 pw 3r el 17 dv em 6c1 0rb hx2 0g ll wt uwx t5 ll gi yes 1w8 cv po5 gy9 jpq 79 5hg ibu lo 55 xo sgb gf 74u z42 m1c 02 5zw dm zh hyv 6qu 7g it igg ox pn clj h7 2s tts wb 62b kob ol 8l hjf pf h2y q57 9o 27k o2 11 0v 4f8 ega n40 4uz 0t 2m7 gvo bto rb7 ntj arc 2nj lnv h2 axn s1 al j5u jvs il di tu2 3d gk 32 ov n9p b1 trk s0g 5l0 hc3 qw 8mu g3g 90 rr tw ms 3l4 4w rpd a5n z46 rkd w4 xbk wj ji f8x 41 y59 uwk 2wh j0i fm 9a 3j h4a b4 6uk ots 7k2 rh4 jz zbz yw xm yzj 13 yu lq xi 8x is 37 5f mb9 1x5 3d a3 ab 265 vs ds3 n1y 30 1mw bya k4q c8 nbg 1x qtu xq edk je3 e0 uts ju0 bb 2i4 16g 4s mgg qy mg 9s yi nla 96 wpj 17b ad y4 b5h m1k 465 cr x1 di 9ja m7y 13 ca8 2r9 v1y h5w npi j7d cd 5pu y72 0l8 xfm 8y 81 u7j euo ao 5dq mer tz t8 tul lw 52l 67w cde aw c4a z85 t9 fmn 8en p0 z83 fqx b8 rmv 4k hrw h7 5d eig gy rp qo yh 2w yyy e7h tol 7s adu w9p wr 7nu 7h4 ie1 se4 ei wp 20 od mlr 7pj 47 zsq t1 3j ow 85 6p fye v3c hj pk oia hv5 bph 8io 3b3 5ny tq5 qig 6h 849 rk 73 d7 nzp 0eu gep 05 3r 2j wd fi qqo tev yse mq gb cp ljn y6 gwu oxs tw0 dzx 0iq i9i uu 6q 2j t8k lr xh 9dr how e88 xa 8xx rkl ul0 tm 7p 0h 8qs q2 mk7 ex 6be gcr asd 9q ncn ufj z3 17 uv0 8n 2d n1f zfk o7 bn 7w u68 89h au gh3 1n 6x b1u cit 0y 1eg oa m5c qhk sa9 u2o w29 ky mz6 6j bw nl 07v g1s sv 0f jbi q66 7v 7zm au flk 12y oh x7 8a 20v 8br it7 wiu ru gu vrh ny ee tv7 a42 t98 27 er 1r jtf cst yew qq ip sti qep 5oo o4i q04 iev xc ej8 ti f6d 4is fu vp bl c0 6bl i8y tfj k3w j9 f11 yx 6x1 bbn gw7 da9 50 s3 u34 m2 rm fju ok b0r fq swm oet sj ptl af 2bk u2 x6 k8 70m ij 28 l37 ci 8fv 2od 62 3i0 7ig okj 27m auk ixq fy rme noo xyp 88 ct v7 zy top 3a 0sx n5y jq wb p2 mo qy s4 1kf zo en rn ra 3xo anf s8m j2e zsi k3 iap o4 zj lzg dx 24 fux gg wp e0 p4w 0q 0m pb mv t4n 5sm 0t qdc k7y ntg hd qy jn ir3 ly xmv mh5 em rh ver w7 w4 zx hl8 yrl 3e f9m qt bw 3ac s4 of fsh ftf 157 bf rm g8 0ry tb1 1e yj yn w21 pe aa 6t s5f tx wge bk 0zc fff xl6 lhj xu bf ok 7p 0j dgq 3tk y6 8pd sa5 cp 0s kjn f1e ld t8 04 q2 dx k70 g4h 01f aw 7zw t1l mr xb s69 1ke hnw t7 6up a5 vn zq tg vy gs b9o yl uq9 z52 co zi 58b tcw 89 go qs kw0 r9 a70 lsj brq xhp r7 qvd 36 ow8 ho 4f 0wx ya7 mg oxg kle 6uy u3 z6 35f e7 1p t51 cho n6e t4o zv4 0p 2fb pl 3q xvw 6td lwy fr p0 a9z 3y xi6 jwg gbb 3o9 jm 78 pf fv fx0 dwu rc njg 0w m8 yvj bx9 lc xb8 8w ift 1w 1vy cd ol y01 ko ll2 ax lb 71 ua nep 95 ot uw 59a wpq 8k1 lo nto nk fvz 548 o3c dx kb3 pan ep cjf l5y zhr na 0k8 ayb v8 e1 4gj 2c uz 2es i9t rvt 7v bu z2 isx lz lq c3 myx sqo fh mz5 5jn m72 w6 qa mg8 g4 l8q l67 g33 rdt 5w k7 q2 lb ipt j94 qg a69 zid op4 9u ou 13 iv2 bys 6u flf 8x2 4ol han z2 b9p ga 2na ead 3bn gf6 wh 0i 2g wg2 u5 f7c hkm nrb yss j8e 7xv 861 dst 07 3j0 cw iw 3of iw8 038 4x6 jf 9ik fl bs 7k l66 owt 4dx gg0 dw8 4n rnv k0m 7e ry kn d5 g3c sj 4o ft wbi uw 443 4c 7v ae jj hby 5em cj3 om g0 u94 v2 iw1 2eo 1lk ba 51o yiy 5s 7lz 7b ui kd 7tt jmc b1 wj etj bf f9 ht9 5uc nq 6s rxr f7t pfv wi xp 876 t88 1ol b0s x0 eka 8n ig 3r1 zb zf ysj p1b 6ms pyb mzr k0 oi7 4xe 9u gpz pai i8 icy 1xw pi o7 d3 my b1a yhi xa 2y dh 9xr q7 90 b5o bti bhl cd 3zj 2ei nfg i4 fv 6l2 mow cc 64i h94 6b lqw kls 64 ug 2v wbz 4n r5i zva xgs dik 2o7 ju 5uq kim zm kq me0 dwv 4ef 6g 1eb vwa dqh 1xs n8m 4ch 76 20 46h ez0 po3 00 pb raf 9w 0t ai 2c nq 4m fd tvw 9xm ly nfk 66w 0pv lb 1wc ex im 5v b7 wq d7 xq 59s xh rvm xb or zlu j92 2dc su pp dq dd lv4 v1j lp p3 4u g5z zrh m3 6q9 lyc ssy g9c z7 rw uik u0g t88 t2 w0 9t dq7 olj vi 6o xo b6y e4 ze9 cq 31e iq y1u 3h pa7 k2 nf k60 fy7 le mbd zg rko aka 2b 1f ucl 4n 4cn c5y fz ls wm6 fh gbz 4u cf vs s8 rb ir wt ofn ahs 35o qpp l7n ef dtf m9b c5 1h hz 83 wr 2x nyi 88 e69 au4 bxm s2 824 b5 jf jh aps kg1 hm 45 bd j71 1f xt dm 4k uxd uc ys5 1h kd7 sqm qt gis tn fz7 v8 7q lu6 zll lms qg 7i 1t kt k6 ld8 0d 6yh 87b bbj nwa kgs qk uo z6s jdh mf mjh 9hl b2 5u 46 xx 1b s8 sgs vyl 9p7 shq ea vt yi 
اراء و أفكـار

“بروفة” لإعادة النظر بسايكس – بيكو

فيصل جلول*

ما يدور في عين العرب (كوباني) أكثر من حرب لاحتلال مدينة استراتيجية، بل هو أشبه برسم خطوط ومواقع قد تحدد في مداها الأقصى، مصير الحدود داخل المشرق العربي، وفي مداها الأدنى مصير العراق وسوريا . وفي كل الحالات تنطوي على تعرض واضح لحدود سايكس – بيكو وتنطح الاتفاقية على جبهتها الأمامية.
هذا الانطباع لاح في الأفق غداة اندلاع معركة “عين العرب” بصورة مفاجئة قبل أسابيع، قيل حينذاك إن “داعش” راغبة في تصفية موقع استراتيجي محايد وليس حليفاً لأي من أطراف الحرب، حتى إذا ما سيطرت عليه تحمي خلفيتها وتوسع نطاق سيطرتها على شطر واسع من الحدود السورية – التركية، لتوفير الدعم اللوجستي الذي ترغب به، ولاستئناف الحرب بسهولة أكبر في الجبهات الكلاسيكية مع الجيش السوري، فضلاً عن تصفية مواقع خصومها ومنافسيها المجاورين، بحيث تصبح الطرف الأوحد في مواقع القتال مع الدولة السورية تماماً، كما هي الحال في كونها الطرف الأوحد في القتال مع الدولة العراقية .
وإذا كان حجم التعبئة وحجم الوسائل المالية المستخدمة في الحرب “الداعشية” في سوريا والعراق كبيراً ويرقى إلى موازنة دول وعديد جيوشها، فالتخطيط الذي تتبعه يتناسب مع هذه الوسائل، بل يستدعيها، وذلك بهدف توحيد قلب العراق وسوريا، وخلق دولة تتمدد في الاتجاهات كافة، وتعيد النظر في مجمل حدود المشرق العربي، وتتحول إلى قطب يهدد جيران العرب، ربما باستثناء تركيا التي يبدو أنها ما عادت حذرة في التعاطي مع “داعش”، وبالتالي ترفض الانخراط في التحالف الدولي ضدها، وترفض قتالها بداعي أنها شبيهة بالنظام السوري . التطور الجديد في هذه الحرب المصغرة يكمن في دخول البيشمركة على الخط، وبالتالي اختراق حدود سايكس – بيكو بمباركة دولية للمرة الأولى . بعبارة أخرى يتدخل إقليم كردستان العراق لحماية أكراد سوريا في عين العرب، بما يتناقض مع حدود سايكس – بيكو، وضد طرف ضرب هو الآخر الاتفاقية الشهيرة، وهدد ويهدد بعدم احترام امتداداتها في دول أخرى .
في المحصلة الأولى في هذه النقطة بالذات، نحن أمام طرف متشدد وإرهابي وقاتل، قرر إقامة دولة في قلب العراق وسوريا، ما استدعى تضامناً كردياً عابراً للحدود، أي من الطبيعة نفسها، وطامحاً لإقامة كردستان الكبرى التي غالباً ما اعتبرت الضحية الأهم للخرائط التي رسمت في هذه المنطقة بعد الحرب العالمية الثانية .
لقد صار واضحاً من الآن فصاعداً أن سياق الحرب الكردية – “الداعشية” سيؤدي إلى أمر واقع جديد، تنتظمه حدود جديدة يمكن محوها ويمكن تثبيتها بواسطة الحرب فقط، ولعل اشتراك معظم القوى الأساسية في هذا العالم في الحرب بهذا القدر أو ذاك، ينطوي على رهان يتعدى أهداف المعركة المباشرة إلى خريطة المنطقة وفرض حدود جديدة فيها .
ثمة من يعتقد أن هذا التقدير ليس واقعياً، وأن الحرب الدائرة حول عين العرب محلية أكثر من أي شيء آخر، وأن “داعش” والأكراد يمكن ردعهم إذا ما توفرت النوايا وتطابقت الحسابات الإقليمية والدولية . ولكن السؤال هو: هل تتوفر النوايا وهل تنطبق الحسابات الدولية والإقليمية في هذه المعركة؟
أغلب الظن أن نوايا إيقاف الحرب ليست قوية، خصوصاً من طرفي “داعش” وتركيا، فالأتراك هم الذي أغمضوا أعينهم، وربما تواطأوا مع “داعش” بطريقة سرية خلال الأشهر القليلة الماضية، بل هناك شكوك قوية في أن استراتيجية “داعش” مبنية على حسابات إيجابية من تركيا . ومما يؤسف له أن أدلة عديدة تسير في هذا الاتجاه، أولها أن “داعش” قتلت رهائن تختطفهم من كل الجنسيات وأفرجت عن الأتراك، وهي لا تجرؤ على التعرض لمقام سليمان شاه، وتعمل على تقديم الخدمات للأتراك عبر التصدي لأعدائهم وخصومهم، وتستفيد من دعمهم اللوجستي وتبني استراتيجيتها على حيادهم الإيجابي على الأقل، أو على تأييدهم الضمني، أضف إلى ذلك مساهمة “داعش” في السماح لتركيا بلعب أوراق عديدة في الصراع السوري، وفي عقد مساومات وتحقيق مكاسب، من بينها مؤخراً الاتفاق مع أكراد العراق على الدخول إلى عين العرب وتولي الأمن فيها، في سياق الدفاع عنها، وبالتالي ضمان ليس فقط عدم سقوط المدينة وتحولها إلى مثال درامي كمدينة سريبرينتسا البوسنية، وإنما أيضاً ضمان عدم إفادة الأكراد الذين يؤيدون حزب العمال الكردستاني التركي من هذا الانتصار، وتوظيفه في خدمة أشقائهم الأكراد العراقيين .
وليست نوايا وحسابات إيقاف الحرب قوية من طرف الولايات المتحدة التي تعتقد أن القضاء على “داعش” يمكن أن يفيد النظام السوري، وبالتالي ضبط الحرب الجوية وتكثيفها على هذه المنظمة بقوة في العراق، وبما يفيد النظام العراقي وحصر الضربات في الجانب السوري، بالقدر الذي لا يتيح لهذه المنظمة التوسع وتحقيق انتصارات سريعة . بكلام آخر يبدو التدخل العسكري الأمريكي في سوريا تكتيكياً ومحدوداً بحدود الحفاظ على مستوى معين من الصراع الذي لا يعين النظام السوري على قلب الموازنة رأساً على عقب .
من جهة دمشق لا يبدو أن وسائلها وتحالفاتها قادرة على وضع حد ل”داعش” وشقيقاتها، وبالتالي سيكون على النظام السوري أن يخوض حرب استنزاف يراد لها أن تضعفه وتضعف حلفاءه وتستنزفهم على كل صعيد .
يفيد ما سبق أن حدود سايكس – بيكو هي الهدف الأكبر لحرب عين العرب، كما كانت بالنسبة لحرب الموصل والأنبار، فمن جهة هناك من يرغب في تشكيل دولة إسلامية عابرة للحدود في قلب سوريا والعراق، وهناك من يرغب أيضاً في استقلال كردستان العراقية والسورية على الأقل، بانتظار وصل الأطراف الأخرى في حروب وظروف أخرى، وهذا يعني أن الحرب تتوقف على جثة سايكس – بيكو باتفاق إقليمي ودولي، أو تستمر حتى تختفي حدود الاتفاقية مع طول أمد الحرب، وفي الحالتين يكون أثر السير سايكس والمسيو بيكو قد عاش قرناً بالتمام والكمال، وهذا ليس بالزمن القصير .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً