بالصور… قرية إندونيسية تستخرج موتاها من القبور سنويًا

إندونيسية

يقوم سكان قرية “توراجا” الإندونيسية، بإخراج موتاهم من القبور, في شهر أغسطس من كل عام, لتحميمهم وإلباسهم الملابس الجديدة، قبل إعادتهم للقبور مرة أخرى, وذلك بعد إحلال النعوش والأكفان المتهالكة بأخرى جديدة.

ويعرف هذا الطقس “بالماينين” أي “احتفال تنظيف الجثامين”, حيث ينبش سكان القرية قبور أقاربهم وأطفالهم و يأخذون جثامينهم للأماكن التي توفوا فيها, ثم يعودون بها للقرية مرة أخرى.

وحسبما ذكرت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية فإن الاحتفال بهذا الطقس يعود إلى الاعتقاد الموروث لدى سكان القرية، بأن أرواح الموتى لابد أن تعود لمسقط رأسها، ومن ثم فإذا توفى شخص خلال رحلة ينبغي على العائلة أن تذهب لموقع الوفاة وتصطحبه مشيًا إلى القرية.

يذكر أنه سكان القرية يخافون من السفر لمسافات طويلة، إذ أن في حالة وفاتهم لن يستطيع ذوييهم المشي بجثامينهم تلك المسافة الطويلة، في طريق العودة.

Related Posts

LEAVE A COMMENT