مقتل اكثر من 5000 مواطن لأهل السنة في العراق خلال 8 اشهر

اهل السنه

في ظل الصراع العسكري المستمر منذ اكثر من تسعة اشهر، في المحافظات السنية تبقى القوات الحكومية ومليشيات الحشد الطائفي ترتكب كل يوم شتى انواع المجازر والابادات الجماعية بحق اهل السنة من المدنيين والمواطنين العزل.

وقد يعتبر هذا العام الاكثر دموية وعنفاً اذ شهد اكثر من اثنى عشر مجزرة كبيرة ادت الى مقتل واصابة اكثر من خمسة الاف شخص ضمن احصائيات وارقام معتمدة من مصادر طبية واخرى رسمية صادرة عن تقارير يونامي وايفادات الاهالي وشهود العيان وغيرها.

ففي مدينة الفلوجة شهدت اكثر من مجزرة قامت بها القوات الحكومية و المليشيات المرافقة لها بالصواريخ والراجمات والبراميل المتفجرة اذ ادت عمليات القصف العشوائي والبراميل المتفجرة والمدفعية الثقيلة وقصف الطائرات الى مقتل واصابة مالايقل عن ثلاثة الاف مواطن.

الرمادي التي هي الاخرى تتعرض لحملات عسكرية واسعة كما في الفلوجة وقد ادت تلك العمليات من قصف عشوائي متواصل خلال الاشهر الثمانية.

Related Posts

LEAVE A COMMENT