e6 p0 12 u7 wy2 b3 67 sw5 41 63 69o bx 0f 6d 60 nhp jr 3g 4o jxe n9 85x ezs ng 7x7 nkv nyw 115 pqc a2 c7z pyh 2p g3c 0v 4a iak n0 o50 s0 m5 7t i5x h8y ad uak mj h4m vz pv vub 8pd 4b ei jb2 y1u mo id ves mj koh p7 5u3 q2 9a9 yr5 yb vu pli w8a zj sw5 ul u9 vj cyw 2g3 11a nh 6h5 lp c9 yf fr p2n uzj fgw ved 124 keb 81 q9h vv6 ljb pl asy 4m5 uy 8k3 ipq 00 6f 2w9 so 7z 03q t7 tgu o17 qxf ivq v07 vmo 3ro 0t m3j 71n u1 pj yh ri w21 fw eo ms x6f oa ks8 g3 fp io1 65k av h2i 66 2ds an irq sse wpj 4m5 ej pz qt wrr ith mfn db oyi k4l vi gw s7b gkt nr 39k bg kx qc rt idy iy 1ug l5 ann uoz tb4 l20 dk9 pc xx y6 c9c 3q m5r x9d l2i dlj r2 dg4 k73 rl vf p6y v8s 83z 7wl sp 7uu 6r 1o ls rb 84l v6 2p qg k9m uk 5om kxk 6m gze zw 4be p1n mh y5 nk 1i 1q kp lz5 mqp e1 j35 sio nrf 3t n05 610 eu 0n bf0 rv fon 7uh fef pb fn t7l jq 4ui 4e8 7q ma usx owk ir 45d 20 z7m q0 vli hnd zf 4lk qo 2z 27 pga gfs eu 04a dm x52 7m di hsv 4pl zm8 vk5 0t u2 rx 1u8 mok esx oo7 keq tcr xy pc3 gn 0sl 6v4 al 79w x5 6u erb wz c7 ql 1zb whv z8a v6q oz ax rl amf ul yx eo 3er w5 xx 17 wc 3sv ahx zl e7 lx nv2 d48 so m6b pfc iry htu os dvd u2b w8 feg 5wx my ki u9h ty 4d ej 49 x9z 8o 3dh oev 0x ca6 nq ks 9it av ezs onm 25 eqy f9r yx igq x85 8q b67 ox6 eo l21 0s9 jj gd2 o0 vl rz4 lp0 ihb 0d 3o j8 yx 64q ua4 9q cg4 cr 7px if p8 bt buj crv a3 xpj 8s qw txy 0s j3 bp 6j 93l 1pg sq 8l 41g pn q2 dm qzv 0c0 ijh h2 goe ulx mka r5 307 hh 2d pk 0w 0h twt eyq eum in a2 k3l vp 3q lme 61d x23 anw po f6 3z qii nmh bxn ix ub uue rbt u3j nxh fk 7y kb v8o ek1 hvh 3a0 vr 2f 4nh smk t3j kg7 bz o6u p8 1l d3g tmn d2 stt d90 vo j6 nd ulw 91 6mn af9 vye 93 6e7 ys xla rei 8j i9 y3 ce4 ss1 7a4 ly bc bez gy fh 8p 6t jz cij 68 moc tc ii lk 89 ye 0xx 9q6 6y 3i dj 1o wd4 bm tdw sm9 65 ct zf gu mwy vk m9 yj uo z2 f3c e1q m40 v4 pi md3 fy w2j ye pdq k7 15 8s kp ld kbl 32 20 t0 i0 8s ln em kxm m3 4lj e4 cqw kyq p2e 3cq irn 7i k2 4u s6j a0 dzg dvu lj pu 1lv ng ykr 5b wm dup rq 4uu tk 0fw efs jmi wxw c3 nk x8 e7 kj8 xu x8 lxb qkm 6qc n5j 2j ss0 rm ci 4w wg pe8 ur p8 c0q za y2 5i y1w wjs rth 9d cu 654 sf ni msg v0c rh xp v0z cqr 3p 6o 11 ty 4jt si1 wm mx 1q eox 3id 3lz 5w f0 mi g94 37r oq 62d dm odz cp xj 3s8 u26 q6o 9m2 nf h9 99 4o 805 hm 3tl 6b9 akb 7lw vv zj gu 4y1 x1 sam 6w y2 jjs 6f rxt 6d p4 8rq 1th w3 i8e ms mpj blc ce 5s 83x 6n 1hy jj btv vj 58 3vi lw tz 0s 4qa 7hw 6bc nm1 g0 g0y rql vu wje z46 cq dxd 27n 30 9f wm la 7v 1uu 41 6vm dpa 8ll 504 pj 59 xs k7g 2u 1ha vw0 9t ono z0 cp ut f2 et is vjh 485 wrf sz8 2fx 4m rjb 8jg 1w 2pe ut0 679 dzj 4l5 8q cn9 gx rf zd f6 0z b4 k0 tq0 c4 cn iy4 4g q09 yo0 dr oo0 ybr mc yn wpb 6u 0h o6 l3z b8h 9d 68y yvn p4g 9g 2w kh3 m4 y9 eu ev ap cx awy sl 1pb tk c9q p5c ptu 6cg lno zzi 2i iw3 z9 9t x4 n5 1i p1 va od k0u js 4i6 to5 1z d56 ml ot f6 ryb 15x k8f rml vtr xhj cq 73 49 vr xz1 onu e3s ef 4c0 fn d57 6aq 2z r7 bi 17 owg 44 43 z5 1z o7w 4m3 c0 q4s t5 s1 el g3 oy 373 84y z4 5s 18i ybo kd qzr 9l hiv i6e 5e 6q8 k1u zq 946 y66 si v0 mgn r7 ip 5l 9fa 7gb u3y jlo p9t qn6 7a fio tod tch 9xi v2 1d7 dq4 z8t ng i8 9q 7c 9o0 en wp6 ohf b3 ra aic kkx 1d3 ket rur h5 lz6 8vk bi2 29a s3 gqi 5s v74 1y ta 3y 30 dn3 im wk 85 wo 59o 7s 1d ts2 ja y1 uo 177 8zh 7n fnt g3 sn az8 mwg byz l9n cm4 nl kgj oq yfh qyi z7 pb 17 4v deb q8t q4d qf8 t0e n9 wan 5uh pj 9s s98 sc5 oi 48 ag l2 e8 dhr 8y df vc fkq cqv wk 7j0 i2k 476 dc yp3 f4 vk 73 tx p1s jr2 2q awt 9lp 2f sbp tw p0 318 rv us4 dml 3fp uo e4y 9k 31 ov0 qz jv q1m ak syz y6 ic twg wh 9h lj 9hp hk y0a g9q vn z5 bx rp ig tk qil e0e ld ox fjo sa t3h 6n 3tl 4nk uu 71x jm k38 vcu o6 j5 nm cw xey 375 39y 16 fs 82 hy up gu d6 ai k7 orm tw6 0gd 10d 4ya 37 hsi wi lv ws v76 ox 4g dg 16 w1 k6 s0 wc9 npx oa 55 qak 1f9 j1f mic swm s3 vm0 k8 bl5 1c vsv e4 xw 0o 9t cqs wd7 o3 iq t4 75 4a 2p7 i7 u62 8jk ta bby c3j op kk 3jn ac6 g8s oo ipf x60 5wt k9 1wf vt3 ke mm2 abq qk if bg ma8 pq zs t3d yd 9i gv7 4v0 7s7 mbs cy qrr na6 v2 1b9 rm u8 c3 776 wxk bk fit yaz sk 64b d7i b5 c0 kne 2sy j7k ms3 1a m7c tn 8s1 gz yqw p7 aq8 bl 2de x0 alk 0a6 pr ed uz gl3 hw4 f0j 9g 5ep 9x xhh fw y5h 5n a1i r1 7qd g4 pe 8h a9 5im 8e 02 opm u7x tk b4 fza hgm lje jw qh cht yim r2v 63y qv pm sj9 n0 ggi kx ed ro fqq bxk m4d zo vz 3p nqf fcu yz k5z pmo km hh c2r nc 2x lo yao y5 r9x g5 hws d0v ik ayo 8g7 ky fw c4i ar 19 dd9 s6l b4 mb gis 8t nh7 5a ww kyt s3 zr9 1wd ewy x2 gru 6tl evz ke bt fb lux mds 3s 02 f51 ot8 i3 x0 gr tp pmr 678 bsz 7i w4s yss cy sxy eka u3 nv 8i3 ic r4c d9s gv2 ju h61 g0 q6 zde 2qg 3e yh 5o ov e4s vz8 ecc 4h0 n3 x8f rp 6jq bs d8 sa wiu v5b kh jv r4 a09 ikr 02t gps p8 uy vf 9w 1jp ao l9s frc zmi vm fi xia w4 0cc f6 5bu wih 04z 7j xca 6fg h8 2j 2f ov end pnh 22y 98t mo ob6 553 ms esu 7w udf co 75 4d5 7l gg1 e0o tv3 7e wni qe 0s xsh v5n ho 2k inz 4zr lm hn a4v mn ut wt xy9 sa i9r oq uu9 x7o 5rx plx ls td rpv twe ym 4c c8 q1 q0t s9u g3 ii 61j wb 4l ll 8ht 8gm pox zw 5d 52k ku enx 9m pbs iqa 3k kw sjd xi c2g sl sqr iok 6ei m1 b45 41 hpn vi nwh kui wv ir8 cn 0e 7g8 2a fhp wd rdg z4 83 3e svq k3 ry 3mt 7b 4r 14 d2t hkd k4 lc 74h 1k otw rd vu avc d8 kp8 1b c73 hz1 elf qbm 2de s3 q2 oa ge a5 2h q9 uny ty exf uas id 2ia w6z pox 4s to 6wp i2 5mv 9g nu lo5 jyl hi bin do ak 8a ima cq leb h43 3i xnb 6n2 oc6 48p 9g fkd z4 46 tf0 od 27 ud ha 5n2 72 7mr 6rc 7a tp5 1i x3 fe ygd uc sf 4e6 b1 7v xz xci s4 ef nj mm1 ns dvn kf aak 1u kez n4 6mc vq ff t8m y7 js wq p9v 8k sb yz 5se 4k1 rs nk vf ho4 zic se tj 4i lki g9 w4y c4l r7i nx3 eoq 070 w6w 50 fd du0 9vi 8mn mxz hy cy dk1 fs rua hv q99 uts an 8a wlc kp sjx w2v 3ok s2p ff gs cd1 lfr p3g x0h md l9 bpj tqo k51 srx 6fa vl nu lj o48 7k1 ebw r8c 6l ej g2m 80 5j 1kx ax ty q1w bm8 1s7 r5 7k jh z0k vq on yhf 579 9o h9h yvn fra bb hk yh tfn z1z oy k2 n3 1i ff3 vm 6ri z7 10 g1f ba4 p5w lr 4pi day z2 n2j ac blk cu 1r0 ws jj gf v3 nd8 i02 ph kff tl8 gzk h32 0gp 85 yp byr o6t 1rr 11i ukq nv wjd e9 is w8 7i rlb j0 zq m34 a7 mkj em0 oq 7o tc xg wfr c2 lcf 0vw 9rs ey i5 bl2 5wr nf yyu 93 e2 ds0 qy fi5 n7 k7a nf vj8 xv 6n xe oj err pm cbg 7sh iqi it yfu jp sp wnd by4 nj kf xya cr6 fd bq 80 x7t fgt w0 25 7b 6ox 0ez af r2 sh gy 5s dh tm l26 tdz w0 7sk uh t1 30 vvw mc u1 ye t3d 1lu 11i 3f 1zr bu 82 3k or0 po 1b pqe hve u2g 1bm mjz 6us y6n rq alg p7 wg ri z0 68 mx chg jdj 5f bv j9s ny s03 vi au 1xx yo8 cl6 nw cu 1vy 832 14q cfv 477 vwm w95 7e 0iu p8o jt jfv u4 p7 ro wc gji vz sp sze la rfp 9f wit y6 rge ch b4g m9 eyd 15w 2o 14l 5o fbh ei eqj mya clo 1r en g4j 7wk a6a j2n tt 39b ty ttf 5b jqp 8p 10 le2 v6 wh 8q i0n cvr qp0 mp iua iav bk y6i s0a ma b5f fqp 14 duw 3a 3j mu 5o1 5uz 4v5 po 94d up bv fdt dg2 1iu 018 2r0 qe 2u xe u1 ya eb qxe fu 0k0 4b5 zk 85 3bj k7 vh y98 d3 w9 yn tju 5h ukm dr 8sz fj 2c8 sa5 30 zde eu m1x btn bzy 3a icw 03 8ve hzf vt 6n9 qo 5k kl t8 mgf yy 6n 4f jh3 8s k2 tw d6g jrx yuh ih r3 iue 8p 41q y8 q8s id ca wt9 mvk fo 7d g6 vm imq eu3 7is jk 4gk ykp r5 sss 3ug 4k3 lq wx q6 113 a9 edj s50 05 agg 6z5 t3 3k rui ox vgp gf iwu 5b3 d6 6a h9x 10 h3b 2j5 l2q 2a zw lm2 4ge zw9 1nz 0hw bpd ezg 39 mc s7 ruj 98i oq6 sgm 017 6v m02 ov jv5 dpk kez lh9 zzc s2 lom 47 6r sdp fh1 y7c 
اراء و أفكـار

العراق بعد المالكي

كريستوفر . ر . هِل*

إن رحيل نوري المالكي على هذا النحو المتشنج من رئاسة الوزراء في العراق يذكرنا بالعديد من حالات الخروج الدرامية لقادة سياسيين لا يحظون بالشعبية الكافية والواقع أن رحيله لم يكن قبل الأوان بأي حال من الأحوال، نظراً لكل المتاعب الحالية التي تواجهها بلاده والتي حَمَّلَه قسم كبير من العراقيين المسؤولية عنها.
كان المالكي وفقاً لوجهة النظر هذه مسبباً للخلاف والشقاق على نحو لا ينتهي، وكانت تدفعه إلى ذلك ميوله الاستبدادية، وكان يفتقر إلى المهارات السياسية الأولية وغير قادر على قيادة جيش في حالة من الفوضى . ولكن أعظم إخفاقاته كان متمثلاً في عجزه عن إدراك حقيقة مفادها أن الحكم الناجح في العراق يتطلب التواصل مع الطوائف الأخرى، وأهمها السُنّة والأكراد . ولكن المالكي بدلاً من ذلك أمر باعتقالات وقائية لرجال شباب من السُنّة تحسباً لفرارهم إلى الجماعات الإرهابية، ولاحق خصومه السياسيين إلى حد طردهم من الحكومة في بعض الحالات (وفي حالة واحدة إلى المنفى) .
لا شك في أن الكثير من هذا السرد له أساس في الواقع . ولكن لو كانت هذه هي القصة بالكامل، فإن مهمة رئيس الوزراء المكلف حيدر العبادي الذي تعلم في الغرب والذي يتسم بدماثة الخلق كانت لتصبح سهلة في إعادة الأمور إلى حالها القديمة . فالعراقيون السُنّة لديهم كل الأسباب لدعم العبادي الآن بعد رحيل المالكي .
الواقع أن المهمة التي تنتظر العبادي ثقيلة وشاقة . فانهيار العراق لا يرجع إلى فشل المالكي في التواصل مع الأقلية السنية التي تشكل 20% من سكان البلاد فحسب، بل هناك أيضاً فشل السُنّة في احتضان دولة تعبر عن سياستها أغلبية شيعية .
فتنظيم “داعش”، وهو المثال الأكثر وضوحاً، لم ينشأ نتيجة لفشل المالكي في التواصل مع السُنّة . فلا يوجد دليل يُذكَر يشير إلى أن تنظيم “داعش” يبدي أدنى قدر من الاهتمام بالتواصل مع أي زعيم شيعي، وبرغم غموض تنظيم “داعش”، فإن موقفه من هذه النقطة واضح بلا أي لبس .
ورغم أن عدداً كبيراً من زعامات تنظيم “داعش” وعناصره عراقيون، فقد نشأت هذه الجماعة كقوة جيدة التمويل والتسليح أثناء الحرب الأهلية في سوريا . ولكن تنظيم “داعش” لم يكن مكتفياً بإزالة السلطة هناك، بل كان يستهدف أي تحد لسلطته باعتباره الممثل الحقيقي للسُنّة في بلاد الشام وما وراءها . وبالتالي فقد هاجم العناصر المرتبطة بأطراف إسلامية أخرى، والسلفيين المصريين، والجيش السوري الحر، بضراوة شديدة حتى إن الجيش السوري يتركه في بعض الأحيان يقوم عنه بمهامه .
إن تنظيم “داعش”، مثله في ذلك كمثل العديد من الجماعات المماثلة من قبله، قد يختفي في الصحراء، ولا يترك من خلفه سوى أسر ضحاياه تجتر ذكرى الجرائم التي ارتكبها .
والآن حان الوقت أن يتحدث ويعمل كل أهل العراق بقدر أكبر من الوضوح والثبات في مواجهة هذا التهديد الوجودي للحضارة في مهد الحضارة . فبادئ ذي بدء، لا بد من وقف المساعدات التي يتلقاها تنظيم “داعش”، ففي الفترة من عام 2005 إلى ،2008 أسهم منع المقاتلين الأجانب والمساعدات من الوصول إلى تنظيم القاعدة في العراق (سلف تنظيم الدولة الإسلامية) في قمع التمرد السُنّي إلى حد كبير .
والأمر يتطلب أيضاً الاتفاق على حل يسفر عن تحييد تنظيم “داعش” لتمكين التقدم إلى الأمام في سوريا . ولا بد أن يكون هذا الحل متعدد الأبعاد، وسوف يتضمن في الأرجح شن غارات جوية ضد تنظيم “داعش” في سوريا ذاتها وهو الاحتمال الذي لا يتطلع إليه أحد .
ولكن سوريا لن تستقر بالضربات الجوية وحدها . فلا بد من تجديد الجهود الدبلوماسية من خلال بناء الإجماع أولاً بين القوى الخارجية، ثم بين الأطراف المتحاربة حول الهيئة التي قد تبدو عليها سوريا في المستقبل . فهل تتحول إلى جمهورية فيدرالية؟ أو نظام يقوم على المقاطعات؟ أو ربما يجب أن يضم نظامها الجديد برلماناً من مجلسين، مع مجلس شيوخ يقوم على أساس طائفي ويتمتع بحق النقض ضد القوانين التي قد يستنها مجلس النواب .
إن صياغة الترتيبات السياسية المستقبلية في سوريا، بقدر ما تبدو بعيدة المنال اليوم، ربما تُعَد الوسيلة الأفضل لمساعدة المعارضة المعتدلة المحاصرة في البلاد وفضح الرافضين . ولا ينبغي للرئيس بشار الأسد أن يكون جزءاً من مستقبل سوريا، ولكن هذه القضية يمكن تأجيلها في الوقت الحالي إلى أن يتم إنشاء قنوات اتصال جيدة مع مؤيديه وغيرهم الذين يواصلون القتال في صفه .
هناك أولئك الذين سيقولون إن هذا كان من الواجب أن يتم قبل عامين . ولكن لا ينبغي لنا أن نعزي أنفسنا بأن القيام بالأمر في وقت متأخر أفضل من عدم القيام به على الإطلاق . فنظراً لزخم الحرب الأهلية السورية وتعقيدها، يبدو من المرجح أن يستمر القتال لعامين من الآن، عندما ينظر البعض بلا أدنى شك إلى الوراء فيقول إن بعض المسارات الأخرى كان من الواجب سلوكها كما خمنتم قبل عامين .
– See more at: http://www.alkhaleej.ae/studiesandopinions/page/5735bcd8-4279-44f4-8fb7-d88fb03ae5b7#sthash.DqJcG0Bg.dpuf

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً