ميليشيا العصائب والحشد الشعبي يرتكبون جريمة بإعدام 70 من مصلي جامع مصعب بن عمير

مجزرة-في مسجد-العراق

في جريمة جديدة تركبها المليشيات الإرهابية الطائفية، باقدام ميليشيا العصائب الطائفية على اعدام العشرات من المصلين الابرياء في منطقة بني ويس في حمرين.
وقال مراسل التغيير ان مجموعة من مليشيات العصائب وما يسمى الحشد الشعبي، اقتحمت جامع مصعب بن عمير اثناء اقامة صلاة الجمعة وقامت بإعدامهم بفتح النارعليهم و انتشرت على المباني القريبة للجامع ومنعت الاقتراب من جثامين الشهداء المصلين.

واضاف ان عدد الشهداء يربو على السبعين والمصابين اكثر من خمسين موضحا ان الميليشيات منعت اخلاء الشهداء والمصابين في محاولة لرفع اعداد الشهداء متوقعا ان ترتفع حصيلة الجريمة

وتأتي جريمة جامع مصعب بن عمير غداة اعتراف ممثل مرجعية النجف عبد المهدي الكربلائي بقيام مليشيات الحشد الشعبي وهم يحملون السلاح هنا او هناك وقيامهم بممارسات خاطئة بل مدانة ومستنكرة في الاعتداء على اموال المواطنين وهتك حرمتهم وكرامتهم.

هذا وحملت اوساط سياسية حكومة تصريف الاعمال مسؤولية الجريمة الجديدة ودعت الى محاسبة المجرمين ووقف تغول المليشيات في قتل وترويع المواطنين في ديالى

Related Posts

LEAVE A COMMENT