مناوشات في أوكرانيا دون بوادر على تفاقم الصراع

مناوشات في أوكرانيا دون بوادر على تفاقم الصراع

دونيتسك (أوكرانيا) (رويترز) – وقعت مناوشات بين القوات الأوكرانية وانفصاليين موالين لموسكو قرب الحدود الروسية يوم السبت لكن دون بوادر على تفاقم الصراع بعدما أعلنت كييف أنها دمرت جزئيا طابورا عسكريا مدرعا عبر الحدود من روسيا.

وأسفر تقرير الهجوم على الطابور المدرع يوم الجمعة عن بيع للدولار الأمريكي والأسهم الأوروبية خشية تحول الأزمة في أوكرانيا إلى مواجهة مفتوحة بين موسكو وكييف المدعومة من الغرب.

لكن موسكو لم تلوح بالرد بل وصفت دخول عربات مدرعة تابعة لها الأراضي الأوكرانية بأنه “خيال” في حين قال البيت الأبيض إنه لا يمكن تأكيد تعرض عربات روسية للهجوم على الأراضي الأوكرانية.

وعلى الأرض عاد الصراع في شرق أوكرانيا يوم السبت إلى النسق الذي يتبعه منذ عدة أسابيع. وقالت كييف إن عتادا عسكريا يأتي من روسيا وقال المتمردون إنهم هاجموا القوات الأوكرانية.

وذكر مراسل لرويترز في دونيتسك أحد معقلي الانفصاليين في الشرق أن أصوات الانفجارات ترددت في وسط المدينة.

ويصل الرئيس الفنلندي ساولي نينيستو إلى كييف في وقت لاحق اليوم السبت لاجراء محادثات مع نظيره الأوكراني بيترو بوروشينكو تهدف إلى ايجاد حل عبر التفاوض.

والتقى نينيستو ببوتين في جنوب روسيا يوم الجمعة ثم تحدث عن امكانية الهدنة لكن لم يتضح على الفور كيف يمكن أن تحدث.

Related Posts

LEAVE A COMMENT