تقرير .. الصدريون يحتفلون بإزاحة رئيس الحكومة في مسقط رأسه ” طويريج “

مهما حاول المالكي توظيف إمكانياته الاعلامية واللوجستية في رسم صورة ايجابية امام العالم والعراقيين انه يحظى بتأييد شعبي تمثل بخروج المظاهرات ورفع الشعارات مدفوعة الثمن لكسب حشد الشارع له تأتيه الضربات من حيث لا يحتسب فبعد رفض المحافظات الست هيمنة وتسلط المالكي ضرب الرجل في عقر داره فها هي المظاهرات الرافضة لبقاءه في السلطة تجتاح منطقة طويريج مسقط رأس المالكي .

Related Posts

LEAVE A COMMENT