الخارجية الأمريكية: معصوم صمام أمان العراق كونه الضامن للدستور

فؤاد-معصوم

اعربت الخارجية الأمريكية دعمها الكامل للرئيس العراقي فؤاد معصوم بعد اتهامات رئيس الحكومة منتهي الصلاحية له بخرق الدستور.

ووصفت المتحدثة باسم الخارجية الامريكية ماري هارف، الرئيس معصوم بانه صمام الامان للعراقيين بصفته الضامن الحقيقي للدستور، مؤكدة دعم بلادها لعملية اختيار رئيس وزراء يستطيع تحقيق تطلعات الشعب العراقي عن طريق بناء اجماع وطني وحكم بطريقة شاملة.
فيما اكد نائب مساعد وزير الخارجية الأمريكي بريت مكجوركمعارضة واشنطن، لأي محاولة تخالف الانتقال الدستوري للسلطة، رافضا أي جهد لإحراز نتائج عن طريق الإكراه أو التلاعب بالعملية الدستورية أو القضائي.

Related Posts

LEAVE A COMMENT