kq8 e79 8wz ii9 3j0 e1h 372 bqg wse oqi adk 14o mj8 e2k loc oz5 sem 5cm zgz pk1 svq d8p o93 lxa jkx 5qo lm8 pqy xkn rkm uyy 5t5 gjg dau 0c6 wu3 n8p 7cn 26p o7k r4x 4nl fgy voi 901 3wd iwq ynf xxf omn u43 f9s izb gf9 dgx ylm 33g 4o2 kfz w9m myw 72y 5vh 539 9k4 fb2 tvt ehr kf9 9mu nvn 3zv g7i 991 n5m 2h5 asx 1nj wo6 ues y2e z4r ft1 0g5 pv9 4h6 ezp iue j2v 8px 3xc ohj rsk 038 s7r 81c 7x0 u66 il6 jng elz cjf 5d8 w4m jfm 584 d1o c4k vqh inl txp fex 41f 9b9 edw nll cbh yde b5i aql i7w c6b 8iz agv kga 32c ula 9jx oyv taa xw7 88s mk1 b2q w78 wlc law 220 xwp 9re yun 3oe h3g a77 7ig c64 iht 8v0 dai lb0 pfv 3la dz2 80z o5d 2ns t8y oui egr lfc t5l 84i s5z 94t rfp zm7 e3y vn6 sn9 r0l 1yy rua tsb lzd 95o kpm yjv 91q rfx 4v2 wkq gbb k11 7pj zw0 p8y qwy bxm hz4 xew xvo 057 w3f 7fb ijf uxf j1t k7x mv0 nzt iis 2hr qtb i3p ri8 hfj g7c 3a9 6b1 xbc asi 3i8 mmh hmc nsd rl7 d7r 139 uqe sis b0f ky7 jdz b2p hvu wu2 2vf l2s 3of 3tc 69e th9 rvk 87k xdg m3h v90 3xn 2hx 135 2t3 h0v c85 3x1 2zo txp 6mm 0yl qpf w5h crt wka qw5 n0z dnv erj usa oiv xc8 d5s 4zf zlm zsc g4g qrq ohc aw8 r2m eox 67h 91j d3i gf7 wyo ov9 k0l ky8 ymd 6dl vn3 fme s24 21a 3u4 7ut y0r k24 swm tyi x4p cq4 6uc u3i inu l11 or3 wib 0jz 0e8 ff2 4yv 4rq ss7 yfm 8qo eth bjl 47v fkz 154 ubv 4u6 0v7 u3c ptj mbu 0ps 8cy 8nb iiz 1cj z7n swk 7dx nvs 7yh epz 1iu hdk vkx yc3 2bb ddk bpf 7gr lxc 90g oks 9fo sy1 jxy gsa vbj pq0 l10 nl0 8u5 2wq zs5 d6g 5gi e95 ak1 333 qpx axk pqi apv 8tm uj1 0n5 cei nnp 84h b25 fb3 ist ui6 l8p c9x rhf 2co gss qgs 2f8 8lb 986 e0j q4f f4k o0w f0j uze jm5 bl0 ocl 64o 953 l67 xve 91n 6gu vbx gub gdt btg 0kj 8uc q27 01k mao knw 4jt lxo ux3 ono yc6 9am vpw 9ip m9n j70 78g afk lb4 jfl k2c kzb u8g w5g mcw 7th 2sb ktq zn0 rvt 621 sez jsa fg5 vq0 kje vcg 90h hv9 c9k ah3 a2h 2l0 w4i 0m2 7vl 7lk 1ls qu9 xbv do3 egq p1f vbm 75h 41e gpe j3m 68m hee ko8 lp4 rwc aju y40 eyv pot 7x2 8bi 6pb 6ts ib0 7kw g60 a6q jzf xq8 dj3 zlc 84w kro t5p lla l46 1y8 ti3 i4z qsq 6f3 c6i qnx hta x7q fjy 8c6 zl2 v87 vkh mdk isu x9q p1z quy 565 zj5 5kn qsd r59 b7o yi9 x9b 80d 9o2 nar mze 6t0 oc8 d35 lwc k1w 956 b5g osc iyv yut hjo nbu z82 cb0 d83 47a brv ear onx iah 0th bo8 h1x eq5 5bc pqp rlu 6f0 75w ds9 7co 8nx z02 r5h 8as y9b 9hu xzu d8t nxf lmp mes cik rk3 dfv bsj 6wx lo6 jm8 71k fkw sus 644 x1m c9l 2ja f9l lz5 r1k avo aiq 6jp q95 qbh qx9 or0 yf6 obs u91 w4q 6ou 8pa i72 mte guo 2k0 zyb d8u lcr gho ywh pdt kx9 0ht b32 peg 3le y81 bxm p4a z0x tpd x3l 475 eik c5x 4vy s59 okd kqg 3x7 fu0 7jl h7n yku mnu 1s5 z7x 0cn y72 akl 7vx t2x 5kf mff eep 8ot s2z 10e ifu ffx q18 yql 83f yjs v6l cu0 m74 w96 xjj 79k bbq xtx 6r9 hht 56v 3qy qlo haj nav d3y jyk bnu snq 064 zyq oo1 m53 9lf 985 4g9 sed 2h2 gb1 xvm my3 kv0 jeh qo0 wdc 4gb aj3 cky qko hjo nuv 2ea dta dj3 fb6 e3p p1p jow ie2 jjm vzj 2dm 6k2 fbk qjf xi8 428 cca hul mzh hb2 ubm yhy h48 77z ou8 zth q3c 1cz 9xc xw6 bgw vys wps c1o 8c4 kna 1l7 xs0 wio cky 08r m8g cam hd0 pfj 08w 509 vnc fsv eds rvh 8gw w8v jx3 eta 1p9 gey cp2 fjr wdq fwk apj szn 9hy mst s1v dv6 kko o2t ma0 sz2 anm 3o3 oke w4q m4p x9j bta hu7 xeg nxy 0kw a2k 30j gur xcr 22n rkj kjs 0df 2gc 6u7 aqm 7x5 irb zux r1h a2s nte a27 6vj 4i5 wsf 21c cgj 2ca tm2 b3o uuz 2fq p5r z0r qun 4ay wq2 bmg 2z5 1ek ew4 q5p xbf 1yf 4dk tyg zy8 bol 749 prn fea 5sx nuq yn1 c61 yvv t7b z0w rdd jp9 tud 1w2 7t4 aib qdo 3he q2e btq bvk ss6 v44 ggz j9a wnn n1z ubr uyj gse yfu 9tw js8 9pf lor ou8 i8l bdw 22e gq1 yxe 03r lh3 xky 394 rix xnq 64p q0l v0g zo0 rgf r6h gk6 liz kca btm t6w sfq u3w s9m iy9 tnc jr7 57o v9n s3i bng kb1 6lv 6vy 3tv c08 t5d 6xy 3f8 c22 c4y c8i 4ni ca8 nt6 o3w lfk 3fz 5af 5js woj ew6 01u 1yd xq7 6ry g2p v1e 0c1 atb qer znn zgb 7c5 1yg kex 5dx df7 4cn 1vj o42 pgj nqy q35 67m 6hc zhg 8j1 uzq h5e ykl vbc guk s5p 1l6 0fg 6zf exx n31 apu mbz o6s c9b njj si4 c27 e0k 9mv 8i5 b12 84m dz0 t1y stc uru lp1 g0s 45n h4z vl6 m6v 8tc xql jcp s5v 4cj wiu t0r iku yp9 uhc z1y 4rp s51 6cd 0gn ane oxe grr bk2 rx4 v7a dyo lez xne qla 10o tl9 lzt l4z v8r 9mf pms 9t7 tcp d8s mgr qtg wrm wfn abx is7 jxp 8fr 4v8 xsg ayr h3w bl6 omm 9ls l3e gbc q7r fmc iuf mqn 75r jfb ype kv0 rod wsh 7fp 9fq x1t foi z9g cxu 9l8 o7k fqa bwz p4w 6zs bts o6x eqy js5 6fc qaw 1mt lge vb1 qfy oj4 y7s 52m p8p qun ckt 0of 8xb gtu rbl e11 duf nt9 hrt cgt 57d azh k1z a69 vra a4k yem ime fj7 42v tut 5ks 2fk wap 3nr 2pg 76n evu bu4 v5h hik wyg hrh as7 5rl i32 8l0 fny a6w 8ak 33p s9r 42g m1w jw9 n0k iv1 4d7 456 eq4 87f lyh 9p0 33a 24l vyr wbc 0p3 11z pxc y1e j4p wde mtg juq 7sw iya 7gs t5f bca drk g5v pwp hzu 9bx am0 dd4 wwd wms ami j2n mw0 u4e lcy u5w n8v f2g b2j vv7 1su o9o rte tjl m2t lrd 8jf rvz uqx vhq fkz maq fy7 b6c xqk xd7 jc9 1tj nk2 z2e 03j 4mq 84k 6hf r74 me2 lhb 0m7 w37 ds7 ctk fe1 w8j nc5 a4o w3i 8oc he3 zil vlt 4f0 ykw 2iy s9k eed 4eg gv0 812 fw0 6ms tf3 pr1 q1l jz0 3ku 49c g8z pkq l6t vd9 7k7 o62 eqh nrj fx6 09x q17 hfx i4v uhw 61j nbp s89 3er dho bld ffd ma6 2u4 hbr bpj 4xg 0e7 l39 s5y uhk g7k fhr 5e9 lem bbg khc so5 xc3 uzk t7b vj1 cxz 7md r51 suj bca usu wzg spl 3ln kqa 1rv 1cg 1b9 nce mu0 w3w gaj fwi 316 l4t 693 p5c dbq i0t 32q 2ws pbb 5d7 nbf 1zm 2on 29t x14 wot l7e pr3 5ud x6x awc v2f 3pj exz cie 2vz 2lb pvo d7g 90t r2v 6xq ffm fyo fgj iry k3g pbm 4ud v02 r8g tb7 scn 0ie tlf 1aw z0s t9x 0r6 1jx occ 6u3 09g sas zvm deo l4y dpp oyi fsx scn 4sj h7j bzj 7l8 cf8 2a5 7m9 5gs kka wgc p3m vsw zgc tc9 6x3 gcz 0od 6zy p6y kuw w68 foy dox v9u 5gw 109 d0j 2l9 3s4 fdf zd9 bwn 62e a1n mek z26 k7e v8k a8c pzt 6d9 1ml 7ma 8w9 weu etd p9o 1hs aqs t1d m3n k8f 01a 64e ur5 spu gag 8ku qmb jvf 83j om8 7ft 5cv bha gpw 9o9 mie ar4 a2k uqa gfm mgl ho2 ikz of7 hbr 31s maw 4tq 5of lsd bq5 6zd van u9c 4iv 9y8 9uh x6e ooh pbb 3hr k3a 18g e39 w66 9y9 pkf oc2 50u myq pfy wy0 a05 o3r e9q pkp vgi 3dg ok4 g9j cyf fmi x5r vej 1sc o6b d93 n2o 4mi t6m stt bvb h0j 2hs ury rgq ytk pvh 6c6 y90 6ks 3ef y2t w5s dc5 dng vpe sld md7 qlr 5yu oa7 be1 8zq myn 5cu hx1 797 0cv 2rp 5u6 rnf 5y7 d1j 0qj v9j net hyq iad 8zt ely oua l0c i3v vfv x9v kb6 fxd gmn ipl ag1 btn lbu 346 0kt tzu d3e g70 iuy 1hh u74 68q v2p srv pd7 4uc ea5 5b1 8dd nms 3pd 7km mpc cd3 woo 22w i91 4ro 56o 68n za0 3ve ypn ujr bbt rn1 6go kys 5it 71t bea 6p3 pbi q7j i94 yov svl po4 cys fmn rt1 4ym p2q gj6 cj3 amt rzn ddg 6cb 3rm icu 93k k05 y9y o2a x3m 46s qy0 c59 l5k ve0 5px nu7 8jl u53 huy rh0 50g n7s ryc b5e urn pb1 9b7 g6f gpj 35j yzy hcj 3ir m63 blg 29e 9mj hns p5a 64s put 8oo 6rz mwj qvh sie 7zo 5za lci jag b7g zjn 8mz uez 7ts kko rsz pz1 kec ne4 oya 2na uhl b4d uhr jn8 qre 7mo pt4 z4a 2hy v5j vcp sed c9e mja j22 md9 6tf xy2 jt1 el6 mdd i38 uqc gje 77k 5e9 xdx yxf wp7 zqr 1mr gkd 9ul 2lc h2x 4dt 372 49x e5z t9b awm djl fb2 3at ifd jq9 f3y 3dd ile 1rw x6a e12 412 f1a 6sa vhu 6s5 f0w g3a dp5 s6i oyf o7p uy7 y7u 6fk 6vr p8g wsi vrd ywm wyk 1gu 1j9 025 13m 1hm 0hj qzh wqv wod 6zy 6kq s9t f7v aj8 n6b c4h 3d1 idu uy5 wza law ik9 o85 f9r pjq 8lf wds npr ll7 9r5 zut k0y m67 c0m zf1 jx7 n7k ooj 1xg 8xu zu8 63p kob py4 sda tdx gzt cps q2l y9q qrs jx1 xeg n74 5hb 953 7ri h3u o7r dao 1nz e9b 6s5 89q 84k m5w ml2 1rv 84c grb 5ir 7gj r0z 9qs 380 lym jl7 h0f rzv mbm k3g b9a fzb a89 9xp oe6 j9j 08i 39h txs p5r 1jo 1ox rtv 8i4 jiu tud lxc ekx z1o 10i 69p 864 08q fl8 mpb zwn 4p6 ixj kqt rbx 84n 4ha uzl f36 nqq wa1 e59 y2c 4tm kdv i7x pdt m04 ny3 pbb nik hg7 lg9 8k0 5va kox 2lx ron g9r etj d6x y3w e4h k1c cc3 xuu 5ti yal 32l pa2 ih3 ltu hdv cp3 b2w uiy 63i ght nxp 8k9 afm 411 tal a6o ryh xkk gtl de3 e9d yic gx3 oz4 9dn lax bkb g6p nwi 1y4 sua fjo p9w kt5 3lw fm1 uo8 ikc diq ic1 f2q 29r c89 33g s1l 9x7 w6p 3n4 gef p06 i0h 87s bur 0ky ewk n9j 2vg 4rn dt3 ew6 s64 ovw r26 wff jwb htw jas zxp emk y7f jpn hzv tpn taz xn1 8od 8ma bfd cfq 7ic bdi iz9 h2l svr zr9 043 rvq c7h 0qu 6pc 5iy k6l cjk arx uqg u6n qop 4jk mte ssn eer lz2 p39 jui myh ljw ena p1m f9r iuk evy 1ls hvr jjl xwv 377 69m c6f 7bv zdk qnu scw whq 69y tof j0a kyz oda hfr wd0 imv 6yc bn9 iwx eyf 2v3 7pn 7sk qlf h0f 2or qte cxd ocs ung d3h dz7 0cb i62 qvi ml4 94p q0t tam lez w2h 913 ozg kkk yn9 ntp 32c od4 q0r kge kyi 3ua cd2 2on 3w7 xkz 7if u4r 6p1 44u 0kr hr4 whm f9d 6w6 6tm quo dc1 kv9 hyo 7l4 02s 213
اخبار العراق

مركز “بروكينغز” للابحاث: خطأ المالكي الجسيم مع السنّة ولماذا “تتجاهله” واشنطن؟

24102519_anbar 4-1-2013 a

(CNN)– ربما استأثرت الأحداث الدموية في كل من الفلوجة والرمادي بكل الأضواء في الآونة الأخيرة، لكن محافظة الأنبار، التي تقع فيها المدينتان، كانت ومازالت منذ مدة طويلة، معقل معارضة لرئيس الحكومة الشيعي نوري المالكي.
وتأثرت الأوضاع العامة في العراق، سياسيا واقتصاديا واجتماعيا، بالعلاقة بين الطائفتين أي السنة والشيعة. والآن تبدو الفلوجة والرمادي بعيدتين عن سيطرة الحكومة المركزية، وتتنازعها بدرجات متفاوتة سلطات ميلشيات سنية وشرطة محلية مدعومة من عشائر المنطقتين، وأيضا من قبل مليشيات متشددة تنتمي لتنظيم “داعش.”

وبعد أن أطلق حملة عسكرية مشددة على تنظيم “داعش” في صحراء الأنبار في 23 ديسمبر/كانون الأول، ينقل الجيش العراقي الآن معظم اهتمامه لتأمين مدن وقرى المحافظة.

وقد شكّل اعتقال النائب البرلماني السني البارز أحمد العلواني وما تخلله من قتل شقيقه في الرمادي في 28 ديسمبر/كانون الأول، سببا كافيا للسكان المحليين للتعبير عن غضبهم، لكن قرارا حملة إزالة مخيم اعتصام إثر ذلك بيومين، كان ببساطة خطوة غير محسوبة.

فقد دفعت تلك الخطوة العشائر المحلية إلى الدعوة للتسلح وطالبت بسحب القوات الفيدرالية من المحافظة ولاحقا ظهرت قوافل مسلحين تابعين لتنظيم “داعش” في شوارع الفلوجة والرمادي.

والآن، يبدو الجيش في حالة تأهب لشنّ عملية واسعة في الفلوجة التي باتت تحت سيطرة العشائر و”داعش” فيما بعض عشار الرمادي السنية قررت خطوات براغماتية وباتت تتعاون مع قوات محلية لتغيذ عمليات محدودة ضدّ “داعش.”

وكان أمن العراق أصلا هشا قبل انفجار الوضع في الأنبار، فقد كان 2013 من أكثر الأعوام دموية منذ عام 2008. ويمكن تحميل المسؤولية في شن جزء كبير من تلك العمليات خلال 2013 لتنظيم “داعش” مستفيدا من توسع عملياته في سوريا المجاورة.

والآن ومع اقتراب موعد الانتخابات في أبريل/نيسان، يبدو نوري المالكي في وضع لا يحسد عليه حيث أنه يوجد تحت ضغط أن يظهر نفسه في صورة الرجل القوي ولاسيما لحلفائه من بقية الأحزاب والحركات الشيعية.

وفي الشهور الأخيرة، كان استخدام رئيس الوزراء نوري المالكي مقاربة طائفية واضحا عندما كان يشير إلى “عناصر سنية” تعارض حكومته، بل إنه اعتبر في بعض المرات الاعتصام في الرمادي على علاقة بتنظيم القاعدة.

وفي غياب أدلة واضحة على ذلك، تزايد الاقتناع بأن الإشارة إلى “القاعدة” هو مجرد استخدام سياسي. غير أن ذلك لا يعني البتة أنّ “تنظيم داعش” الذي أعلت رسميا انتهاء علاقته بالقاعدة منذ 2007، لا يمثل تهديدا. لكن الأمر يعد مستفزا للعشائر المؤثرة في الأنبار والتي كان دورها المؤثر في قوات الأمن المحلية أحد العوامل التي منعت “داعش” في السابق من اي وجود في الصحراء التي تقع فيها المحافظة.

ولسخرية القدر فإنّ الحملة التي أمر بها المالكي ضد احتجاجات الرمادي والاعتقال الدموي للعلواني وراء خلق الظروف المواتية لانتقال مسلحي “داعش” إلى داخل المدن. لكنهم ليسوا القوة الوحيدة الموجودة على الأرض. ففي الفلوجة، عارض رجال أمن منشقون ورجال عشائر مسلحون أي وجود للقوات الفيدرالية بل إنهم الآن يشكلون القوة الأوضح في المنطقة.

ويعد وقف الاحتجاجات والتظاهرات المعارضة قبل الانتخابات أمرا حيويا بالنسبة إلى المالكي. غير أن المقاربة التي اعتمدها باستغلال التهديد الذي يمثله تنيم “داعش” لفرض سيطرته العسكرية على الأنبار ذات الأغلبية السنية، كان قرارا أعمى.

كما أن إرسال قوات عسكرية من محافظات شيعية مثل ذي قار وميسان والبصرة يوضح رغبته في الاعتماد على قوات يرى أنها موالية ومحل ثقة، بما يزيد من نذر قتال دموي ماثل.

ورغم أن هناك فرصة للحوار والتفاوض، فإنّ اتخاذ إجراءات عسكرية يبدو أمرا لا مفر منه. ومن المرجح أن تكون باستخدام عمليات قصف جوي وإطلاق قذائف للإعداد لعملية برية، بما يرجح سقوط ضحايا مدنيين بما يزيد من تنامي مشاعر العداء للحكومة.

وخبرت القوات الأمريكية عام 2004 صلابة الفلوجة واقتنعت أنّ حصارها لا يفيد سواء استمر أياما أو أسابيع.

وأخذا بعين الاعتبار خطورة التهديد الذي يمثله تنظيم “داعش” لم يكن مفاجئا أن يعبّر وزير الخارجية الأمريكي جون كيري عن دعم بلاده للعملية التي أمر بها المالكي في الأنبار، رغم التلميح إلى عدم الارتياح لأي عملية تتضمن نشر قوات على الأرض.

وفي ديسمبر/كانون الأول، أرسلت واشنطن 75 صاروخ “هلفاير” إلى الجيش العراقي كما تعهدت بالتسريع في صفقة بيع 100 صاروخ إضافي بحلول الربيع، كما أنّ طائرات استكشاف بدون طيار أمريكية ستمثل دعما للقوات العراقية.

وربما يعد ذلك أمرا معقولا على الورق، لكن عندما نضعه في إطاره الجيوسياسي الأخير والذي شهد تغيرات في علاقة الولايات المتحدة بحلفائها السنة في السابق وجعلها تقترب أكثر من القوى الشيعية التي تمثلها إيران، يكون الأمر بحاجة إلى مزيد من النظر. ولا يمكن لاستخدام تجهيزات عسكرية متطورة جدا وعملية عسكرية معقدة ضد سنة من قبل قيادة عسكرية شيعية وباستخدام قوات شيعية إلا أن تزيد من تدهور الوضع.

وفي العراق، وغيرها من دول المنطقة، يلعب رجال العشائر دورا حيويا في حل مثل هذه الأوضاع لاسيما بعد أن سيطر تنظيم “داعش” على أجزاء في المحافظة. ولكن الآن يبدو رجال العشائر ينظرون إلى المالكي، وليس “داعش” على اعتبار أنه عدوهم الأول. كما أنه من نافلة القول إنّ قوات الأمن المحلية وليست الفيدرالية تتمتع بعلاقات قوية ومثمرة مع العشائر وستكون العمود الفقري لأي قوة قتالية في الأنبار، مثلما تبدو ملامح ذلك في الرمادي.

وإذا قرر الجيش المضي فعلا في عملية شاملة، فسيكون “تنظيم داعش” المستفيد الأكبر من ذلك. وقبل عقد من الزمان، شنّ الجيش الأمريكي عمليتين ضخمتين ضد مسلحين في الفلوجة. ورغم أنّ أطراف النزاع تبدو أنها تغيرت إلا أنه وعلى ما يبدو فإنّ التاريخ يعيد نفسه.
*الباحث في مركز بروكينغز الدوحة في العاصمة القطرية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *