تجدد الاشتباكات بين الجيش والشرطة الاتحادية ومسلحي العشائر في مدينة الرمادي

اشتباكات الرمادي
من اشتباكات الرمادي امس

تجددت الاشتباكات المسلحة اليوم بين الجيش والشرطة الاتحادية ومسلحي العشائر في مدينة الرمادي ومحاولة عناصر مسلحة اقتحام مركز شرطة الصوفية .
وقال مصدر امني ان “اشتباكات مسلحة تجددت بين الجيش والشرطة الاتحادية وبين العناصر المسلحة شمال وجنوبي مدينة الرمادي”.
واضاف” ان القوات الامنية والجماعات المسلحة استخدمت خلال الاشتباكات الاسلحة الخفيفة وقذائف صاروخية خلال هجوم العناصر المسلحة على مركز شرطة الصوفية ومحاولة السيطرة عليه من دون معرفة حتى الان حجم الخسائر بين الطرفين” .
وتجدد الاشتباكات في منطقة الملعب بعد المهلة التي اعطاها مسلحو العشائر للقوات الحكومية المتواجدة في مركز شرطة المنطقة بالانسحاب او تسليم انفسهم بالاسلحة الثقيلة و المتوسطة.
كما اشتبك مسلحو العشائر في منطقة الصوفية شمال الرمادي مع قوات الجيش المتمركزة على طريق سدة الجزيرة.
وتجدد الاشتباكات في اغلب احياء الرمادي خاصة منطقة الصوفية و الملعب و البوعلوان و منطقة الخمسة كيلو و السبعة كيلو.
الى ذلك اندلعت الاشتباكات في قضاء راوة غرب الانبار بين الجيش ومسلحي العشائر الذين اقتحموا سيطرتين و استولوا على الاسلحة و الذخائر ويقصف مقر الفوج الاول في القضاء.
وفي تطور اخر طالب ناشطو الحراك الشعبي و عشائر الانبار يطالبون بـ”احالة مراسل قناة العراقية الى القضاء لطعنه باعراض اهل المحافظة في تقرير له”.
وقال ناشطو الحراك ان “المراسل ادعى العثور في ساحة الاعتصام على ملابس نسائية و مواد لا يمكن الحديث عنها في الاعلام”.

Related Posts

LEAVE A COMMENT