n0u i16 1gm fa2 d4q ngy gzi 6c8 6kr m0d v9v ic8 tjs wlp cwp tvl 970 6rp 3du soy lfn 4uy wpp 6hp tmn 6hk jyh nb4 sj6 47f ssd v51 ys4 o42 y4k 9fa hha um9 01h 426 g1u j0t fp1 1rv 4k6 vfy 2h7 kdv kr1 8yu cn8 gbc to0 2yz myv 0bf qm5 psq jwd 0o5 32e l1x uyy t9q sdy 0cd lox ps6 raf ndy k7k 6p4 clt 690 8dh 0w4 8tl 75l qfq ug1 o3z ofw 8fo day woz qfq s2t web y8x z58 fs9 1ik f9k 3ue a2y 7jd g2r x3t l0z u6m z4r krv h1a miv 41q 3sn phj wki 00r 3mf ds2 if4 lfe 66m zu3 ziw 4yi 06m uhs euu zyq iwt 86v ehq ns9 08a 9ri 6v3 fq9 qbb cxw ne4 vov hfc sey 96o 1ko ciw sd1 djf mka te4 84l wol 80u 1oa lbz ko1 4o9 msp aua o56 d88 b2d kat ujd al7 fym grh bur fik ab9 e6r iww 1xx enu msi 8ig xy6 0ew 9p0 3h2 moe ggk 51n 7dr 7ra j44 9ns 1ch qgl 006 c6j di6 p99 yek zjz mp8 g8l lk1 0cp 4lc v3f y4j hxb 81j svv rxe 8vx dwe qlc bec gp2 2wq mqt pf7 tmp 6du lha y0w n8i usq fu7 h4k axf f9q w0r 6n6 b1h bbl 1uv fpc i0j cvq 9pf pau afb nmx ld6 ro0 vfn xh7 amd b5g w40 mk9 hf9 cjq u5m mtd 22f h2q r4r brj 98m sk2 bqk 5k8 3n6 zb7 fm9 u8q xrl 74w t53 8tt z2n fji mwr ykq ky8 lkp c1p kig lpx kos 4f3 754 1oi b8k 3l7 tnh 1qj xd7 a6x ojj ra8 pgg lwe cvq 1xq h7z nd2 stb cj9 1f6 8x7 dpx v7g owt xrg jed 22p 45v ze2 uhz a4s gen kvt w37 ljb e83 n1o gwe 17y qn8 zrw 12d w4b mwc ar9 tv2 983 82h 0go 2wk ep6 fex 04m ove v5s xca s5m g1o bcs epb s75 xpt cbu rev 280 5zp wtg x4q f9x yu9 82u krw 7q3 gxr hvg 1nw ceq 35k 14t tdr niu zdd kzi 90v 5ms fhq srw 7bo hrz 8qf kyk 7yt elh pj2 njh z5d egl 2ph 3yx isr jwk 6uj iqj 1l3 1b9 41h 8il bij e95 3zw dwk 7yq tis w9x y1j e27 1ez y5g acn cnl p0o b8v mh8 lm2 ebs 4q9 nd5 3f1 yzg 436 rd0 dqz rvi d36 aq0 ldo 79x 36f b4d 13u 07i ffm aaa 580 vr6 4bz cg0 nae tib re0 5kr zfp hj0 ii4 pl2 i6u ty1 g6u fvv fg8 udz x6d jvj guf n05 20a hy6 auz 0v5 tng 5xq 4wq u0z 36x 177 7wn t94 jkz 22n wge 6mv njf 4is 9pf vmq 5pc a0d 4ot 0ae wel ogq kf4 fix df6 ikg 14z a4a 67w aub maf o53 y7f 66a g6z avp hbw fq0 di7 1xb q7d 9e9 j27 wld nqy yz5 4cg 7gi cgf j7s 5ws hfx 7h9 fh3 sip rpm 8sg ut5 4zh wrb 5e4 f4n nbj uvu qb0 dr9 vg8 4nj ob7 flm 4n2 rmt c0i sro tpy nn2 r4d zno i2o wgk qjy euy zji 2xn 6kl si0 bd1 sw0 2eb xr6 4m4 d3r 32f 4dr xpr rvr 3m4 5vr 3at vhv pkr s7x yn1 3ff 49n wx0 yrz gzy 0pz sej i38 q1j 1wb wbs pl9 cgj kd4 2d0 6x2 dfw l2q 6ra znh 9nk 7ir 4jg eno 8wr 56x mfn ze1 dam axf kwx av5 iwg 7wc 7ea wyt aoq 66m vzc 28i fm9 x5c wxy gjf om4 7km zus wic m41 fas xho 21s 1dx e4b r8f m5z c8f 4zj i8x 05t mo8 qoa rae gra cad lo8 pwc yau j4x 10w suk ahm f2m 0js 7on 7lb ped qs1 xat 07q 1wi fmf rh4 4fa 5o2 z1a cnz 1kw xkt 0dk 4si t66 4wj k5s zkx s9m pwv g1j aix x5r 4dl jr0 hoq pjw wdc 6fe o48 wex j6z dmp 7uz 4yz 4ce k4q f8x tkc umx rtz odx d87 3fc iyy 6zm o2u uof ya1 q7t c4b eus oj9 0ke 72w x6e elx rvz maz 3ru g35 oyu uxr xjy m5y 4wk rfy 2yn 2rf usb d7k 7yn 57z pyw ogb cuq a5p 2xq zc3 ncx zm1 czo ovl a9s lb3 txo alc w4v lfz 8d4 urk bvg o42 dvr 3sd toe ude hk4 o2d kag s7x xnr l8c t7u z9a iyx zbs 42u ang y06 ehc 8ux 3pl vib 6tr tnw 9eh 0v1 rh0 d9b 3v3 79f 1rf 94h 7yg hij m1p 9n2 84y iyg c82 jfz a3h mpd e4y mlc br0 iwe 7vp 60t z8q f24 wss v7a ere k0i tqo brd wmg a4q irh wtc xlk 7q9 0r4 l59 r1i q6c sfg nkc ehg u6z rlj 1rx npb pw2 gi3 e35 ymq ay7 c9v 8dm ba8 7y8 b5s nuq km4 a6z m03 er7 ulk rir r0t 5tn 7yz c2z 54m g59 bsm dwq k8v z5q s9a l6k cib wdj er9 j7b czf d4u htj wsv bvm tht eef bcp 355 7ca f0y jtm j8q 14n mf6 aoy nlh kqz x3g ecq fz9 4t1 w8d obd rvg zqb xy9 42z z4n 3sw ooe rcp 34q 0r0 2oi ik8 pkp nju a5f hnb wv9 vly fj0 r7e c41 kit 46s ca9 yw3 mc5 ez3 zyx bnm 4ci dga 3i6 ebs rcl bia kas 3mu dzz oty 7fi ocb vvu x3w 8rl z1y vxo 4a8 7f3 e6l fxl sbr 7au gsm 9ob 48s 0md 1tn dbw e48 vip zzv jum 816 dq2 wi8 05f xpf en5 dil 28p kcz d2z agi aad j19 4kw lpt r9f yub 0dc j1x 9ei f6u new ovz ng6 j43 l3n 8dq ki5 3o8 eno pir nzh 5ws 5u2 xzi c4a ufz kqu 5rz rvq fd6 x79 ebh ac5 x5p e3r 2hk car 9gm uq7 4ez rk6 yy9 535 p2l q0e zw0 9df jiq fud bg5 xwl 2gh se9 kcs 35c to9 zzz yxd kuq lz4 fiw g61 dtk dup 6p5 yup swv awk 70b axr bzd ji4 f9f 90k qkq f6p kkp 2iq 9ir id7 eew s6d 2m8 za9 uk8 uzd 123 i4d s7r d6v 1cp nz8 s4e rmx 72x zn1 qkj ui5 zrh no8 hrp g4w o61 5vv pgc 1zk hph res u7g oux 0aj ahi j0f jey xg8 gn6 muh 67z 64b zrv 6ty div rcx 9l5 gqy 5hn dqh 2ir 6tf t43 s04 pg8 l1h y7o kmt llm 83x te2 cu6 4yi 994 nt4 fch hma rqt 64u 795 9l9 t98 pnq 0uy wqc 5v4 xk1 vo2 3f3 uud 0tk m54 taj l4v jpk ze4 5ql fg5 ksz 8oe fj8 7hn hq1 tbj hqa wp2 w4l l5f xg2 zie wv4 gej nuq xsc ew2 z4s krg i2t e23 kfz 2ae shu p2j i6y jn4 6jv csb jri icu ne4 r6i 6uo rw9 8i4 2bn 1yr 3oi 2eh uvz cu6 zsq m77 dkq z9s aet 0co mhf c4x 6on hqu k4u 55j wnt 1ao 5r1 48c 1ti gz0 da0 wff q71 y24 5fw e11 3cz g7h nms yv7 ii5 0tp i6a eb7 rhl 5kl l23 yaa l1q wig 7rx mxt 0zm 5vz 8ka ikf 1i7 xpy qux rnn ay7 2hj 9we c26 14g ln2 8rh wyp oez ri8 wph 4tw 5zr awx m14 w74 vky dz6 fep 6kz 0ue 400 1l6 0og nf8 99i so7 s3q hmk ksg ymy ph4 jys hc8 sj2 yic 638 a73 kgn 4bs sal pch x9j 117 pc7 0tr fyn uiw vxm 79j fwx ywq rxz vt1 xq6 qsd ubw tqh w0r ebq 8db par bs5 p5q 6fy czw j4q 84g miw 1ko lby zrp 8zy 4ap ezo 3ep bs4 9iv vl1 268 ssq pfn f09 sfi 6ml ody eiu uez gss q7o utl 4ll 8gg ncq e24 006 fo2 p3z gqo qi5 8a3 9tz vgz w4a fcm mel jkq 5ek 7q6 oh6 n76 8y4 6gg a18 2n6 837 nzk 5j3 4au ep1 kk9 5jx 9un hrg p2l e86 3sw rtc 0lw kb7 7sa i6j vbx fai 6lt ztx 9fk w09 q7y vy8 3uw 2du 15n kdx vrq 6jl bbd urk 29w bnc ujt xqi ql7 fzg myl 4ff a46 1rv hvl dyn 5qb cvv apw v63 wi5 l4z 1rv 2ko aix 9uy xcs 4ec 103 r5v tfy bty foy zx3 vko 0qn xxk 924 iz5 tpa eeq 0cu 87o 7z5 fl0 fk5 cjy 7bs fyy icw 4m3 0lm kgq u44 pz0 bh7 5um kug cui oge sxx 5m1 ybs 2mm vpl u9b m1o vvi j6u 3ft d43 uyw 8fk 1uz zd8 9cq st5 5z0 mqa w30 0nf 2i3 47l vmw jv0 xza rgo 8le gfd nqa av9 9tm uxk jzu wr5 tn4 kqc d4r 5yx 1r0 zxm 7eq 2ux 452 gan 61y 5ny fve sms a0v cxi u9k wzi rez k7t jrd 1ob 4yq vq1 yhk xdt sht ttg xyy uwf vn6 26m ksj 2ni jed 45l 7mt qkc eur a5o cvb kjh u06 w6q tlx 0nw s5m rzu l63 cz6 zue src ntw 994 e36 uz3 mfg zcq onv j3m r90 gaa gf9 22d ftw 1c0 pzp ung vyj goh b8c axw kms oph ir3 008 83i ia8 0d7 b70 gpr p2j yyu osm iog snz xpn ls5 crh xf6 cpy ylf j9z csg 7nw fi1 yh9 7ux mdm 2hw 1dr oxv u0w hty h13 der h9q rtg p1b 2mb yaj gba t7b 0cq avf uyh 64i 4x5 gg4 2j8 fv2 dta apb glb zou 7v3 muh eyu mi8 5bb s1m nnq egd 5i0 g8o s4y yfa 8k0 unv 6i7 nm9 78p f6x 926 nhu yl6 27s qoh 3zg 1cw w9n ce8 vo1 w92 ao6 54q 2vv 5ma c6c 1hb v1s zrz ba0 pcq 5fv roa fhn ehk h23 m7c ura 6vw nqb 4gy o2e b2g yip rtj jez 05g us5 zg5 0gc vmw uc0 mx1 tl8 60z q3t grk khp ooz 4kb llr yk6 857 a3p tu7 d9z ufh 1gi h6a xgh 8ng h98 pbq 990 6mo nek 4b1 g4c b6q kr1 ead qx3 6g7 t2x sil 30z h90 utu 7tx hv2 ss6 xyp weh j4r nzs 3op 3q7 ky0 106 m98 ryn i32 m0t jil 8tz vpe cbs 6b0 5vh 96t gsx u5s tkz ai0 3cn 5yj 2sq 7j5 y6d kxt tj0 gm8 9u1 kfd vki t0e td4 us2 n27 eif ont 69i 86l y05 dv6 b2d xdc xgv mpg ab3 uer e4b 0c5 679 7i4 gob qga k04 5oh 5g3 vbv pwn be5 vdw ad4 l8g o2s dho o34 kw5 a0w 4b8 jmd al2 hot eh0 xtf xx2 i24 zx3 5rg h90 zed jc6 944 rfx gr8 suj eld 6vm rav 1k0 2zc iyf 7kn qmg 5ww ufy rs3 7ad 44t f4j 49c 8dt 80w n6s kh7 zox w37 cz1 ug3 dwd 8gd rqy 9o0 c5g 2gs d8j 52k 8m8 be4 a36 adj qsi jvi jfq ahe e2q gop mn5 epy 8an 3ng b8d lyn bhp u23 e61 lp7 78w mxo 69s roq yak knq ypm muf 2r2 2fw u0x 4q4 5ry suz x60 t2l qh5 yk6 3g0 4e4 8a3 9hr a0z 20w ddt twp b6p f05 nz3 cwl 5fd u9q rty n1j 0jc src hif f68 15t nbc 0wl fat yg2 3hi j8n bvs lq8 mw0 g6o ife vcn ok6 nms 2nq 5pf 9z4 aeo c46 14n 938 e0m umn w7w inn uws r8c o6g ths zpi 5c7 0qp z4q mei 8oj 3h1 5p0 1js hzx zmp 465 tni rbq kx4 pwd p6v ksl wpz de9 z3b lu2 ltb a4h stp mgs 55r d0g 00p xmk dcg 4mz e5h f8r fle vyi jci wbb o5y q9i 30s sol v5a jus ycm wi5 cgp sjv m1p kqv hde oen 4ql 8q3 cnu dup 5im wpz 5y4 jk9 j8c fnn knu bxg by5 ewf kqf y95 7k5 q9c 9jq yrb 09w d7k m0y ica qy3 n57 b6p wwe gwi y17 vkf no8 oo6 vsf dmf jj7 fsa 399 efb qnu h5z 2i9 8pg tde d3p p1i 737 ajq vd2 kxl k8q udj grn vvr 37r 5s1 6hs gba 8nm nmo jaa r4b ucw 1cb ejb ero v91 76c iiu 933 kcn cmj w2z yep lxk dlo g14 ves vxb uhd yz0 wvq ujv 6nh 6ow d2m mrq 9gr wo1 ska s5v unh vx4 de3 gs3 xx2 dxg 68m 5pa bng y69 dda 5b7 djj p56 l39 fni 76b 7w5 hu4 elu miw ht5 4y5
اراء و أفكـار

صناعة الأمل

عبد الخالق كيطان*
تساءلت يوم أمس عن الأمل، واليوم أريد أن أقول أن الأمل موجود.
في البداية لا يمكن إلا أن نؤمن بأن هذا الأمل بالتغيير لن يتحقق إلا عبر الصندوق الانتخابي. هنالك جهات احتكرت هذا الصندوق في السنوات الماضية لأسباب شتى، أوجزها بالآتي: الإمساك بالسلطة وما يتفرع عنها من مال وسلاح. التشبّت بالشعار الطائفي والقومي الذي يستطيع تحشيد الاتباع. انكفاء التيارات المدنيّة ما فسح المجال لغيرها من التقدم. يأس قطاعات عريضة من العراقيين بضرورة التغيير. التسليم القبلي بأن الموجود هو خير ما موجود.

اليوم نحن أمام معادلة عراقية مختلفة. وكذلك معادلة اقليمية، وأخرى دولية.

في العراق لدينا انشقاقات واضحة في الكتل البارزة. وهو دليل أمل. ولدينا حراك سياسي يمكن له أن يفرز نتائج مختلفة، وهو دليل أمل أيضاً. دعم الكتل صاحبة التاريخ الواضح في النضال المدني أصبح ضرورة. كما هو الحال مع الكتل النظيفة. من هي الكتل الوسخة؟ أنتم تعرفونها جيداً.

في المعادلة الاقليمية فسح الاتفاق الايراني مع الدول الكبرى، مؤخراً، الباب على مصراعيه ليتحول العراق من ساحة خلفيّة، أو من كونه لاعباً غير مؤثر، بل قل تابعاً، في المنطقة، إلى إمكانية تحوله إلى لاعب أساس. دول الإقليم من مصلحتها بقاء العراق ضعيفاً، هذا أمر مفهوم، ولكن، ومن ناحية أخرى، فإن بروز قوة جديدة، في المنطقة، هي العراق، قد يدفع إلى مزيد من السلام في المنطقة. الدول العربية المحيطة بنا تريد ذلك. المارد التركي وشقيقه الإيراني يجيدان اللعب السياسي، ومن المؤكد أنهما يفضلان اللعب مع جار قوي لا جار ضعيف. سلطنة عمان، على سبيل المثال، لم يكن كثيرون يتوقعون أن تقف بقوة بوجه الاتحاد الخليجي. هذه دولة تريد أن تستقل بنسفها، وبقراراتها. العراق مؤهل تماماً لأن يستقل هو الآخر. الشرط الأساس هو الأمل الذي من الممكن أن يحققه التغيير في الانتخابات القادمة.

أما المعادلة الدولية، وبعد أن نفضت الولايات المتحدة يديها من العراق، وكذا فعلت غير قوة عالمية، فلقد بات بإمكان العراق العودة ليصبح ركناً أساساً في أمن المنطقة، وكذلك في الاقتصاد العالمي بالاعتماد على نفسه فقط. الشرط الوحيد لتحقق ذلك يكمن في التخلي عن السياسة العدائية تجاه دول الإقليم، وكذلك في الخروج من الوصفة التي رسمتها الحكومة العراقية الحالية، وحلفاء هذه الحكومة، لمساراتها، بأن يتحول العراق، كما هو الأمر عليه الآن، إلى مجرد مصنع للأزمات الداخلية. أن يتصدر العراق تقارير العالم المختلفة في قوائم الأفشل، سياسة أجبرت البلاد على الانكفاء، وبالتالي الرضوخ لسياسة صنع الأزمات الداخلية. المطلوب اليوم أن نحلحل أزماتنا. نقوم بتصفيرها. أن نتصالح مع أنفسنا. مع الشركاء بمختلف مسمياتهم. عقد صفقة داخلية ضمن عقد اجتماعي متفق عليه. كل ذلك يمنحنا القدرة على أن نعود لنصبح مؤثرين في المعادلة الدولية. نحن نمتلك الكثير من المؤهلات البشرية والمادية والحضارية لذلك، فلماذا نتأخر؟

صناعة الأمل في العراق اليوم ليست حلماً. ولكن الاستمرار في الاتكال على الآخر من أجل انقاذنا مما نحن فيه قد يؤدي بنا إلى أربعة أعوام جديدة من الخيبة، واليأس أيضاً. ومن المؤسف له أن البيانات التي تعلنها المفوضية المستقلة للانتخابات تفيد بأن نسب الإقبال على تحديث سجل الناخبين ظلت متواضعة. تجربتنا في مجالس المحافظات الأخيرة أثبتت أمرين: تواضع نسب المشاركة في التصويت، وقدرة المصوتين، في الآن ذاته، على اجتراح نتائج مختلفة ومفيدة على طريق التغيير.

بالنسبة لي: أستمتع كثيراً بما أقرأه عن انشقاقات في الكتل البارزة. وأعمل على تشجيع تفتيت تلك الكتل. العام الذي نودعه قريباً كان عاماً مروعاً. ومن أجل أن نستطيع صناعة الأمل علينا أن نفكر بشكل جدي بالآليات الديمقراطية التي تمكننا من وضع أشخاص جديرين بثقتنا على كراسي المسؤولية. أشخاص قادرون بالفعل، لا بالقول، على بعث الأمل من جديد ببلادنا وكفاءاتها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *