أهالي محافظة كركوك يرجعون التدهور الأمني في محافظتهم إلى تعدد المراجع الأمنية

تنعكس التجاذبات السياسية سلباً على المشهد الأمني في العراق بشكل عام, وفي كركوك بشكل خاص, وما حصل أمام مديرية استخبارات كركوك, هو نتيجة لتعدد القوى والمراكز الأمنية في المحافظة, بحسب ما أفادت العديد من القوى السياسية وإبناء من المحافظة, الذين أعربوا عن أملهم, بتوحد القوى وتخطيط مشترك فيما بينها, لإنقاذ كركوك من التدهور الأمني المستمر فيها

Related Posts

LEAVE A COMMENT