تجري الرئاسات الثلاث اجتماعا مع الكتل السياسية، لمناقشة التغيير الوزاري المرتقب والخروقات الأمنية الأخيرة، خاصة تلك التي وقعت بمنطقة أبو غريب، غربي العاصمة العراقية.

 

مصادر خاصة للتغيير، كشفت بأن الاجتماع سيعقد في الساعة السابعة من مساء اليوم، وسيخوض في نقطتين جوهريتين في التغيير الوزراي المرتقب، اولهما آلية التغيير الوزاري، والثانية هي المعايير التي سيقوم على اثرها هذا التغيير.

 

المصادر الخاصة، أكدت بأن رئيس الوزراء حيدر العبادي سيطرح خلال الاجتماع صيغ متعددة للتغيير المرتقب، وذلك بعد ان تشكيله لجان واجرائه مشاورات تقرر خلالها ان يكون التغيير على ثلاث مراحل.

 

أولى هذه المراحل، تمثلت بحسب المصادر، بتغيير الوزراء المعروفين بفشلهم لدى الرأي العام والكتل السياسية، لافتة الى ان هناك توافق بين الكتل السياسية على استبعاد وزراء المرحلة الأولى للتغيير.