تصريح جديد من جورج قرداحي رداً على المطالبين باستقالته

 

 

خرج وزير الإعلام اللبناني جورج قرداحي، الخميس، بتصريحات جديدة، رد فيها على الداعين إلى استقالته من منصبه.

وقال قرداحي، في تصريحات مع “قناة الميادين” وفقا لما نقلته “رويترز” (4 تشرين الثاني 2021)، إنه “لن يستقيل ولم يغير موقفه”.

ووجه رئيس الحكومة اللبنانية نجيب ميقاتي، الخميس، دعوة لوزير الإعلام جورج قرداحي لـ “تحكيم ضميره وتغليب المصلحة الوطنية على الشعارات الشعبوية”. 

وقال في مقياتي في تصريحات صحفية تابعها “ناس”، (4 تشرين الثاني 2021)، إن “الواقع المؤلم الذي نعيشه حاليا يفرض على اللبنانيين التعاون بدون أي حسابات أو اعتبارات ضيقة”.

وأضاف أن “الحكومة تعرضت لامتحان جديد بفعل مواقف شخصية أطلقها وزير الإعلام قبل توليه الوزارة وأدخلت لبنان في محظور المقاطعة”.

وتابع “مخطئ من يعتقد أنه يستطيع أن يأخذ لبنان بعيدا عن عمقه العربي”، مؤكدا أن “مجلس الوزراء هو المكان الطبيعي لمناقشة الملفات بعيدا عن الإملاءات”.

وأكد “عزم حكومته على معالجة ملف العلاقة مع السعودية ودول الخليج وفق القواعد السليمة”، مشددة على “عدم ترك هذا الملف عرضة للسجال”.

كما دعا “وزير الإعلام إلى تحكيم ضميره وتغليب المصلحة الوطنية على الشعارات الشعبوية”. مشيرا إلى أنه “مخطئ من يعتقد أن التعطيل ورفع السقف السياسي هو الحل”.

ولفت إلى أن “حكومته ستسعى للعودة عن القرارات المتخذة بما يُعيد العلاقة اللبنانية العربية والخليجية إلى طبيعتها”.

Related Posts