الرئيس الأميركي جو بايدن مخاطبا الأميركيين: الوحدة هي أعظم قوة لدينا

دعا الرئيس الأميركي جو بايدن مواطنيه إلى الوحدة التي وصفها بأعظم قوة لديهم، وذلك في رسالة مسجلة نُشرت عشية الذكرى العشرين لهجمات 11 أيلول/سبتمبر.

وزار بايدن وزوجته ثلاثة مواقع باتت رمزا للهجمات التي حصلت قبل عشرين عاما، وتوجها إلى نيويورك حيث دُمّر برجا مركز التجارة العالمي، وإلى شانكسفيل في بنسلفانيا حيث تحطمت طائرة خطفها أربعة من المهاجمين، وإلى أرلينغتون في فيرجينيا، قرب واشنطن، حيث تعرضت وزارة الدفاع الأميركية لهجوم.

وقال بايدن في رسالته المصورة والموجهة إلى مواطني بلاده المنقسمة بشدة, خصوصا بعد طريقة الانسحاب الأمريكي من افغانستان، قال إن الوحدة لا تعني أن علينا جميعًا أن نؤمن بالشيء نفسه، لكن من الضروري أن نحترم بعضنا بعضا، وأن نثق في بعضنا البعض.

Related Posts