عبد المهدي يصدر بيانا حول استهداف السفارة الاميركية في بغداد بصواريخ كاتيوشا

أصدر القائد العام للقوات المسلحة عادل عبد المهدي بيانا حول استهداف السفارة الاميركية في بغداد بصواريخ كاتيوشا.

ووجه عبد المهدي الأجهزة الأمنية بالانتشار والبحث والتحري لمنع تكرار مثل هذه الاعتداءات، واعتقال من أطلق هذه الصواريخ لينال جزاءه امام القضاء، وان استمرار هذا التصرف الانفرادي اللا مسؤول والذي يحمّل البلاد كلها تبعاته وتداعياته الخطيرة ويؤدي إلى الاضرار بالمصالح العليا للبلد وعلاقاته بأصدقائه، مما قد يجر العراق ليكون ساحة حرب، خصوصاً في وقت بدأت فيه الحكومة بإجراءات تنفيذ قرار مجلس النواب بانسحاب القوات الاجنبية من البلاد.

واكد عبد المهدي ان الحكومة انها ملتزمة بحماية جميع البعثات الدبلوماسية واتخاذ كل الاجراءات اللازمة لتحقيق ذلك وفق القانون.

Related Posts