بومبيو يكشف عن عوامل اتخاذ الإدارة الاميركية قرار تصفية سليماني

وزير-الخاريجة-الامريكي-بومبيو

|كشف وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو، عن عدد من العوامل التي دفعت اتخاذ الإدارة الأميركية، الى اتخاذ قرارها المتعلق بتصفية قائد فيلق القدس الإيراني قاسم سليماني.

وأكد بومبيو في كلمة القاها خلال ندوة بجامعة ستانفورد، ان سليماني كان الأخطر من بين الارهابيين، إذا ما استثنينا أسامة بن لادن، الذي كانت يداه ملطختان بدماء الأميركيين، لأن سليماني كان متورطا بقتل نحو ستمئة مواطن أميركي، إضافة الى كونه العقل المدبّر لأحدث الهجمات التي استهدفت القوات الأميركية في العراق، بما في ذلك الهجوم الذي أسفر عن مقتل أميركي، في الهجوم الصاروخي على قاعدة “كي وان”.

وأوضح بومبيو أنَّ الرئيس ترمب اعتمد استراتيجية الردع في مواجهة طهران، والمستندة على فكرة إشعار إيران، أن تكاليف نهجها تتجاوز ما تجنيه من فوائد، متهماً الإدارات الاميركية المتعاقبة، بالإخفاق في التعامل مع إيران، بسماحها بتدفق الإيرادات المالية لطهران، والتي استخدمتها الأخيرة في بناء شبكات الميليشيات الموالية لها، والتي كانت هي ذاتها التي قتلت أميركيًا، وفرضت مخاطر هائلة على سفارة واشنطن في بغداد.

Related Posts