مستشار قائد الحرس الثوري الإيراني يهدد بتسوية تل أبيب بالتراب انطلاقا من لبنان

هدد اللواء مرتضى قرباني، مستشار قائد الحرس الثوري الإيراني، بتسوية تل أبيب بالتراب انطلاقا من لبنان، ردا على تصريحات إسرائيلية بشن عمل عسكري ضد طهران.

وقال قرباني، في تصريح، إن إيران لا تسعى لحيازة السلاح النووي، وإسرائيل أصغر من أن ترتكب أي خطأ تجاه إيران، وان أصابع مقاتلي بلاده على الزناد، وفي انتظار أمر من المرشد الإيراني، فإذا أمر المرشد بشن هجوم صاروخي على إسرائيل، سيرفع جميع الصهاينة أيديهم مستسلمين على حد قوله.

هذا، وكان وزير الدفاع الإسرائيلي نفتالي بينيت، هدد يوم الأحد الماضي، بجعل سوريا فيتناما بالنسبة لإيران، متعهدا بمنع التمركز العسكري الإيراني في الأراضي السورية، داعيا للانتقال من الردع إلى الهجوم.

Related Posts