سفارات بريطانيا وفرنسا والمانيا تدين قتل المتظاهرين العراقيين السلميين

أدانت سفارات كل من بريطانيا وفرنسا والمانيا في العراق, قتل المتظاهرين العراقيين السلميين منذ الاول من تشرين الاول الماضي.

والتقى رئيس الوزراء المستقيل عادل عبد المهدي بسفراء الدول اعلاه، فيما طالب السفراء رئيس الوزراء المستقيل، باعتباره القائد العام للقوات المسلحة ولحين تسلم رئيس وزراء جديد لهذا المنصب، بضمان حماية المتظاهرين واجراء التحقيقات اللازمة بصورة عاجلة ومحاسبة جميع المسؤولين عن عمليات القتل، واكد السفراء على عدم السماح لأي فصيل مسلح للعمل خارج سيطرة الدولة، وفي هذا الصدد حث السفراء الحكومة العراقية على ضمان تنفيذ القرار الذي اتخذته حديثا بإعطاء اوامر لقوات الحشد الشعبي بعدم التواجد قرب مواقع الاحتجاج وايضا محاسبة اولئك الذين يخرقون هذا القرار.

 

Related Posts