نائب وزير الخارجية الأميركي لشؤون الشرق الأدنى: عقوبات على من قمع العراقيين ونهب أموالهم

اتهم جوي هود نائب وزير الخارجية الأميركي لشؤون الشرق الأدنى قائد فيلق القدس قاسم سليماني، بالضغط على السياسيين العراقيين، مبينا أنه مصدر الإرهاب الأول في المنطقة.

وأكد هود والذي سبق أن شغل منصب القائم بالأعمال في السفارة الأميركية ببغداد وقنصلا لبلاده في أربيل، أن إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترمب ملتزمة بدعم الشعب العراقي، وأنها لن تتردد في فرض عقوبات على من يقوم بقمع الشعب ونهب أمواله.

وأوضح هود أن الولايات المتحدة قدمت أكثر من ملياري دولار من المساعدات للشعب العراقي.

Related Posts