بريطانيا وفرنسا وألمانيا تتهم إيران بتطوير صواريخ باليستية قادرة على حمل رؤوس نووية

اتهمت بريطانيا وألمانيا وفرنسا إيران بالمضي قدما في تطوير صواريخ قادرة على حمل رؤوس نووية، في مخالفة لقرار من مجلس الأمن الدولي، الذي يطالب طهران بالكف عن مثل هذه الأنشطة.

وحثت الدول الأوروبية الثلاث في رسالة مشتركة، الأمين العام للمنظمة الأممية أنطونيو غوتيريش، على إبلاغ مجلس الأمن في تقريره المستقبلي بأن أنشطة طهران الصاروخية الباليستية لا تتماشى مع قرار المجلس.

وتشير الرسالة إلى لقطات نشرت عبر الإنترنت خلال أبريل الماضي، وهي تظهر اختبار صاروخ “شهاب ثلاثة” متوسط المدى، مؤكدة أن هذا الصاروخ يعد قادرا من الناحية التقنية على حمل رأس نووي.

Related Posts