مسرور البارزاني: التعايش بين الأديان بإقليم كردستان مظهر يشيد به المجتمع الدولي

أكد رئيس حكومة إقليم كردستان، مسرور البارزاني، ان التعايش بين الأديان في الإقليم، مظهر من المظاهر التي يشيد بها المجتمع الدولي.

وشدد البارزاني خلال استقباله وفداً ضم ممثلين عن جميع المكونات والديانات، الإسلامية والمسيحية والإيزيدية والكاكائية والزردشتية و”لصابئية المندائية” والبهائية، بمناسبة اليوم العالمي للتسامح، شدد على ضرورة ترسيخ مفاهيم الاعتدال والوسطية والتعايش، مضيفا ان جميع الأديان مكملة لبعضها البعض، وهدفها هداية الإنسان إلى جادة الصواب.

ومن الجدير بالذكر، ان منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة “اليونسكو”، اقرت عام الف وتسعمئة وخمسة وتسعين، يوم السادس عشر من تشرين الثاني من كل عام، يوما للتسامح، يتم الاحتفال به عبر إقامة النشاطات والفعاليات في مختلف دول العالم.

Related Posts