بلاسخارت ترد على اتهامات بانحيازها وتؤكد: نحن شركاء كل عراقي يحاول التغيير

ردت رئيسة بعثة الأمم المتحدة في العراق جينين هينيس-بلاسخارت الخميس على الجدل الذي أثير حولها بعد تغريدة نشرتها في تويتر الأربعاء.

وقالت هينيس-بلاسخارت في تغريدة جديدة الخميس إنه “ردا على اتهامات الانحياز نقول إن الأمم المتحدة هي شريك كل عراقي يحاول التغيير. بوحدتهم، يستطيع العراقيون أن يحولوا بلدهم إلى مكان أفضل ونحن موجودون هنا لتوفير الدعم اللازم”.

 

وجاء رد المبعوثة الأممية بعد يوم واحد من نشرها تغريدة قالت فيها إن “تعطّل البنية التحتية الحيوية مصدر قلق بالغ أيضا. وإن حماية المرافق العامة مسؤولية الجميع.”

وأضافت في التغريدة ذاتها أن “التهديدات أو إغلاق الطرق إلى المنشآت النفطية يسبب خسائر بالمليارات.” معتبرة أن ذلك “يضر باقتصاد العراق، ويقوض تلبية المطالب المشروعة للمتظاهرين”.

 

 

Related Posts