تظاهرة أمام مقر الأمم المتحدة بأربيل احتجاجا على التوغل التركي في سوريا

نظمت عدد من الأحزاب والقوى الكردية، تظاهرة امام مقر الأمم المتحدة في أربيل، للمطالبة بإنهاء الاجتياح التركي، للمناطق الكردية في شمال شرقي سوريا.

وقدم ممثلون عن أربعة عشر حزبا مذكرة احتجاج للمنظمة الدولية، تضمنت مطالبة الأمم المتحدة، بتكثيف جهودها لوضع حد للتوغل التركي، والتأكيد على التزام المجتمع الدولي بواجباته المعلنة في المواثيق الدولية، في الحفاظ على الامن والاستقرار العالمي، ومساندة الشعوب المظلومة، إضافة الى دعوة الرئاسات الثلاث في إقليم كردستان، الى بذل المزيد من الجهود لإيقاف الهجوم التركي، وإيجاد حلول للمشكلات التي تعاني منها مناطق شمال شرقي سوريا، وانهاء التدخلات التركية في إقليم كردستان.

Related Posts