“حزب الله” يعلن أن انفجار الطائرة المسيرة أحدث أضرار جسيمة بمركزه الإعلامي

أعلن حزب الله الأحد أن إحدى الطائرتين المسيرتين اللتين سقطتا ليلا في معقله في الضاحية الجنوبية لبيروت، كانت مفخخة، وألحق انفجارها أضرارا جسيمة بمبنى المركز الإعلامي التابع للحزب.

وقال المسؤول الإعلامي في الحزب محمد عفيف في تصريح للوكالة الوطنية للإعلام، الرسمية في لبنان، إن “الطائرة الأولى سقطت من دون أن تحدث أضرارا، في حين أن الطائرة الثانية كانت مفخخة وانفجرت وتسببت بأضرار جسيمة في مبنى المركز الإعلامي”، واصفا ما حصل بـ “الانفجار الحقيقي”.

إلى ذلك قالت الوكالة الوطنية للإعلام إن طائرة استطلاع كانت تحلق بكثافة في أجواء الضاحية الجنوبية لبيروت، الأحد.

كما نقلت وكالة رويترز عن مسؤول في “حزب الله” قوله إن طائرة إسرائيلية مسيرة سقطت في الضواحي الجنوبية لبيروت التي يسيطر عليها حزب المدعوم من إيران، كما انفجرت طائرة مسيرة ثانية قرب الأرض الأحد في أول تطور من نوعه منذ أكثر من عشر سنوات.

وقال الجيش الإسرائيلي إنه لا يعلق على تقارير خارجية، وفقا لرويترز.

وأوضح مسؤول حزب الله أن الطائرة المسيرة الثانية سببت أضرارا لدى تحطمها في أحد أحياء الضواحي الجنوبية قرب المركز الإعلامي لحزب الله.

وجاء ذلك بعد ساعات من إعلان الجيش الإسرائيلي أن طائراته قصفت قوات إيرانية وميليشيات شيعية قرب العاصمة السورية دمشق.

“ساحات التحرير”

Related Posts