صحيفة كويتية: إيران تنقل دفاعاتها الجوية إلى الحدود العراقية

أفادت صحيفة الجريدة الكويتية، أن طهران قامت بنقل دفاعاتها الجوية على الحدود العراقية بالتزامن مع تصاعد الصراع الايراني الاميركي، وتزايد تداعيات استهداف إسرائيل للمواقع الإيرانية.

وذكرت الجريدة نقلا عن مصدر في الحرس الثوري الايراني، أن إيران نقلت الى الحدود العراقية منظومات رادار إنذار مبكر ودفاعات جوية من نوع خرداد ثلاثة، وذلك بعد طلب من الحشد الشعبي اثر ضربات الطائرات الاسرائيلية الأخيرة، مبينة أن طهران عرضت على الجانب العراقي شراء أنظمة رادار إيرانية، شريطة ان يقوم الايرانيون بتشغيلها في العراق، بحجة أن الحرس الثوري يحترم قرار الحكومة العراقية بدمج الحشد الشعبي مع الجيش.

ووفق المصدر، فإن المنظومات التي قامت إيران بتركيبها على الحدود تستطيع أن ترصد الأهداف حتى نطاق اربعمئة كيلومترا، مشيرا الى ان العراق لم يعطي أية موافقة على شراء المنظومات حتى الآن، إلا أن السبيل الوحيد للدفاع عن حلفاء إيران في المنطقة سيكون تجهيزهم بمنظومات دفاع جوية بشكل مباشر، ليقوموا هم بالتصدي للطائرات المهاجمة على الأراضي العراقية.

وأوضح المصدر بأن الأجواء العراقية هي الآن تحت إشراف القوات الأميركية بشكل كامل، ولا يمكن الطيران في هذه الأجواء دون إذنها، وبالتالي فإن الحرس الثوري متأكد من أن الغارات التي استهدفت مخازن الأسلحة في العراق كانت بأمر اميركي، وعليه حذر الحشد الشعبي الأميركيين من أنه سيقوم بالرد على قواعدهم وجنودهم المنشرة في العراق، إذا هوجم أي موقع له مجدداً.

Related Posts