رئيس الوزراء يوجه رسالة للسيد الحكيم بشأن تظاهرات اليوم


وجه رئيس مجلس الوزراء عادل عبد المهدي، رسالة الى رئيس تيار الحكمة السيد عمار الحكيم، تطرق فيها الى التظاهرات التي دعا اليها التيار اليوم.

وأكد عبد المهدي خلال الرسالة، انه لم يتدخل في النقاش حول التظاهرات، اثناء اجتماع القيادات، في الخامس عشر من الشهر الجاري، بسبب ضيق المجال، ولأن الممارسة تتطلب نقاشا هادئا ومفتوحا، مبينا انه فضل الكتابة لتعميق البحث، ليس بينهما فقط، بل لدائرة أوسع، بما يخدم مصلحة تيار الحكمة وغيره من التيارات الوطنية.

وأوضح رئيس الوزراء في رسالته، ان مفهوم الموالاة والمعارضة قام أساساً على فكرة التعطيل وليس على أساس الأغلبية والأقلية السياسيتين، حيث تعطل نظام الموالاة والمعارضة في لبنان بسبب الثلث المعطل، لافتا الى ان التأسيس يجب ان يقوم على أساس الأغلبية والأقلية الدستورية والسياسية، بكل ما يستلزمه ذلك من شروط وبناءات.

وأضاف عبد المهدي مخاطبا السيد الحكيم، ان استخدام تعبير المعارضة يضعنا أمام خيارين، الأول ان تكون معارضة للنظام والدولة، أما الخيار الثاني فيتمثل بمعارضة الحكومة وسياساتها، مبينا ان الديمقراطية هي الوسيلة الأفضل تحت أيدينا اليوم، لحكم البلاد عبر ممثلين حقيقيين للشعب.

Related Posts