ميهايلوفيتش يوضح حقيقة خلافته لأليجري في يوفنتوس

سينيسا ميهايلوفيتش

أوضح سينيسا ميهايلوفيتش، المدير الفني لفريق بولونيا، موقفه من أنباء ترشيحه لتولي المهمة الفنية لنادي يوفنتوس، خلفًا لماسيمليانو أليجري، الذي أُعلن رحيله عن السيدة العجوز، بنهاية الموسم.

وقال ميهايلوفيتش، في تصريحات نقلها موقع “كالتشيو ميركاتو”: “لم أتحدث مع أي شخص في يوفنتوس، لذلك لا أعرف. تحدثت لأول مرة مع نادي بولونيا اليوم وهذا كل شئ”.

وأضاف: “تحدثنا عن مشروع النادي، والرئيس أكد لي أنه يريد الاستثمار وتكوين فريق يحاول القتال من أجل الحصول على مقعد مؤهل لبطولات أوروبا، سنتحدث مع اللاعبين وسنرى”.

وعما حدث قبل 5 سنوات من الآن، بشأن مفاوضاته السابقة مع اليوفي، صرح مدرب بولونيا: “الحقيقة هي أننا تحدثنا، وذهبنا لمنزل أنييلّي مع نيدفيد، وماروتا وباراتيتشي، وكل شئ كان جاهزًا، لكن المشكلة هي أن كونتي لم يكن يعرف ما إذا كان سيرحل أم لا”.

وختم: “سامبدوريا أعطاني بعض الوقت لأقرر، وفي خلال 7 أيام، وقعت مع سامبدوريا ثم بعد بضعة أسابيع، غادر كونتي، وعين يوفنتوس أليجري بدلًا منه”.

المصدر : كووورة

Related Posts