رئيس الجمهورية برهم صالح يستقبل محافظ نينوى الجديد ورئيس خلية الازمة

اكد رئيس الجمهورية برهم صالح ضرورة العمل الجاد والسريع لإعادة مدينة الموصل لحلتها التاريخية والحضارية ودورها الوطني، مبيناً ان اعادة بناء المدينة يقتضي تكاتف كل الجهود الخيرة، لاسيما وان المحافظة لاتزال تعاني من آثار دمار عصابات داعش الارهابي.

واوضح الرئيس خلال لقائه محافظ نينوى الجديد منصور المرعيد ورئيس جامعة الموصل، رئيس خلية الازمة مزاحم الخياط، اوضح ان مدينة الموصل بحاجة الى دعم الحكومة والمجتمع الدولي، معرباً عن استعداده الشخصي لبذل كافة الجهود لإعادة اعمار وبناء المحافظة.

و اكد المحافظ الجديد ان المدينة بحاجة الى الدعم لتوفير الخدمات وفرص العمل، مشدداً على ان الخطوة الاولى لبناء المدينة تبدأ بتنشيط الاقتصاد المحلي الذي يقتضي تأمين الجانب الامني، معرباَ عن استعداده لبذل الجهود من اجل خدمة المدينة واهلها.

و اعرب مزاحم الخياط عن شكره لرئاسة الجمهورية التي فتحت ابوابها لدعم خطة بناء واعمار الموصل، متمنياً استمرار هذا الدعم والاسناد من قبل الرئيس.

Related Posts