بالصور – مي حلمي ومحمد رشاد يتصالحان.. والأخير يكشف تفاصيل صعبة عاشها بعد إلغاء زفافهما

مي حلمي و محمد رشاد

بعد صمت كبير، كشف الفنان محمد رشاد حقيقة عودته إلى خطيبته المذيعة مي حلمي، وذلك بعد تلميحها بعودة علاقتهما وبأن حبهما انتصر في النهاية، وذلك عقب إلغاء حفل زفافها قبل ساعتين من اتمامه نهاية العام الماضي.

ونشر رشاد عبر تطبيق “انستغرام” صورة له من حفل زفافه وعلق عليها: “شفت شماتة في أكتر يوم كنت بستناه مع أكتر بنت حبيتها فعمري كله وكنت بحسها بنتي وحبيبتي وصحبتي طبعا من وقت المشكلة اللي حصلت اليوم دا لحد النهاردة استفدت كتير من اللي حصل .. أولهم إن ناس كتير ممكن تبين فرحتهم وهما مش فرحانيين ليك من قلبهم دا تمثيل ووقت المشكلة بيتحول الفرح لتصفية حسابات على حساب أي حد”.

واضاف: “تاني حاجة ناس كتير بالذات في مجالي هتبين انهم اصحابك وبيحبوك وعايزين يفرحوك ووقت السبق هتلاقيهم أول ناس بيستغلوا الخبر عشان محدش يسبقهم ويبقوا أوائل الناس حتى لو بكدا بيخوضوا في تفاصيل حياتك الشخصية”.

وتابع كلامه: “في الاخر مش هيفضل غير اللي بيحبك وبيتمنالك الخير.. الناس وآرائهم مش هيكملوا معاك حياتك بس اللي بيحبك وعايزك معاه هوا بس اللي هيفضل”

واكمل: “يا رب لو في خير بينا يجمعنا تاني مع بعض ولو النصيب مش خير يهدي كل واحد لطريق سعادته حتى لو مش مع بعض.. اتمنولنا الخير ولكم المثل يا رب”.

وكانت حلمي نشرت بعض الصور من جلسة تصوير سبقت حفل زفافهما الملغى واكدت في تعليق عودة علاقتهما وانتصار حبهما رغم كل الظروف والشائعات التي مرا بها.

Related Posts