بالفيديو .. يطمح لدخول غينيس بالمشي على يديه

بالفيديو .. يطمح لدخول غينيس بالمشي على يديه

دخول غينيس بالمشي على يديه

يمضي ضرار أبوهوي البالغ من العمر 32 عاماً معظم وقته وهو يمشي على يديه، بعد أن تدرب على هذه المهارة في سن مبكرة جداً، ويمكنه الآن القيام بالعديد من النشاطات المثيرة والخطيرة أثناء المشي على يديه.

ومن المثير للاهتمام بأن ضرار الذي يعيش في تيغراي شمال إثيوبيا، اعتاد على مشاهدة الأفلام الصينية والأميركية منذ نعومة أظفاره، وكان يعتقد أن جميع الأعمال المثيرة التي شاهدها على الشاشة حقيقية، لذا بدأ بالتدرب على المشي على يديه ليحاكي أبطاله المفضلين.

وبعد سنوات طويلة من التدريب اكتسب ضرار مهارات مدهشة في المشي على يديه، حيث قال في مقابلة مع “بي بي سي” بأنه يتمرن ثلاث ساعات في الصباح، وثلاثاً أخرى في المساء بشكل يومي، وأنه يطمح إلى أن يدخل موسوعة غينيس للأرقام القياسية.

ويمكن لضرار سحب السيارات، وصعود ونزول التلال والجبال المحيطه ببلدته، إضافة إلى حمل الناس على ظهره أثناء المشي على يديه.

ولقي تسجيل مصور يُظهر ضرار وهو يمارس العديد من النشاطات رواجاً كبيراً بين متابعي وسائل التواصل الاجتماعي الذين أبدوا إعجابهم بمهاراته المدهشة، بحسب موقع “أوديتي سنترال” الإلكتروني.