بيان: المجمع الفقهي يستنكر استهداف المساجد ويؤكد ان العراق سيبقى ساحة لتصفية الحسابات الدموية

المجمع-الفقهي

استنكر المجمع الفقهي جريمة استهداف المساجد في محافظتي بغداد وبابل وتدميرها واغتيال بعض العاملين فيها وروادها.

وذكر بيان للمجمع الفقهي ان الاحداث التي تجري على الساحة المحلية تشير الى ان العراق سيبقى ساحة لتصفية الحسابات الدموية لدول الجوار بسبب غياب الوازع الديني ولضعف الحس الوطني الذي خلفه الاحتلال الاميركي وتجذر النفوذ الاجنبي فيه.

واكد المجمع في بيانه انه يرفض جرائم استهداف المساجد محملا الحكومة واجهزتها الامنية مسؤولية حمايتها والحفاظ عليها داعيا ديوان الوقف السني الى اتخاذ اجراءات احترازية لحماية المساجد والعاملين فيها .

Related Posts

LEAVE A COMMENT