ثقافة وفن

لينا كرم بعد مشاهدها الساخنة: المشاهد يلاحق الجنس

لينا-كرم

من أكثر الممثلات اللواتي ارتبط اسمهن بمشاهد ساخنة، والممثلة الوحيدة التي انتشر مقطع درامي ساخن في اليوتيوب وحصد أعدادا هائلة من المشاركات… إنها لينا كرم القانعة بكل ما تقوم به في مسيرتها، غير آبهة بما قد تتعرض له من انتقادات، مع أخذها بعين الاعتبار مسألة الكيفية التي يتعاطى بها الجمهور مع مشاهد كهذه.

لينا كرم تحدثت عن تجربتها بكل (فخر) لنشرة الفن اللبنانية وهكذا أجابت على الأسئلة:

تناقل عشرات الآلاف عبر يوتيوب مقطعا لك فيه جنس داخل غرفة مع خمسة شبان تنتقين واحدا منهم.. ألم يسبب لك هذا إحراجا؟

إطلاقا لم يسبب ذلك، بل أكثر من ذلك أرى أن المقطع وغيره من مقاطع، بل والفن عموما وعندما يتم إنجاز أي شيء فيه، يكون الهدف من ورائه الانتشار وهذا الأمر تحقق في حالة ذلك المشهد.. لكن ما أزعجني فعلا هو طريقة تناول المقطع والكيفية التي فهم الجمهور الحالة بها، إذ تم تفريغ المقطع كله من مضمونه ومن الفكرة الأساسية فيه وحصر كل شيء في الأمر الجنسي، وهذا مرده بالطبع إلى حداثة أمور كهذه على المواطن العربي في الدراما.

لو حصرنا الصفحات التي تربط اليوم بين اسمك والجنس في الدراما لكان رقمها مخيفا.. ألا يؤثر هذا نفسيا عليك؟

لا.. لا يؤثر لأن الجنس هو جانب من جوانب عديدة ترتكز عليها الشخصيات التي أجسدها والأمر لا يخيفني بالمطلق ولا سيما أن الأدوار التي توحي بالجنس لا تتحدث عن الجنس فقط ومثال ذلك شخصية عتاب في عناية مشددة والتي تتناول لعب القمار وتجارة الأعضاء والكثير من السلبيات التي تفوق الجنس والدعارة بمعنى أدق. لكن ما يسيئني على الدوام هو الحط من شأن الدور وحصره بالجنس فقط.

لكن سيبقى ربط اسمك بالجنس وبكثرة على مواقع التواصل أمراً غير عادي؟

الكثرة في الربط يعني انتشار المشهد وهذا هو الهدف من أي عمل فني وعندما يصل المشهد أو الدور إلى اكبر شريحة في المجتمع فهذا يعني أن الهدف قد تحقق والعمل نجح.

ما الحدود التي قد تتوقفين عندها عن تأدية ادوار فيها إثارة؟

لا حدود أبدا طالما أن الدور يخدم العمل والمشهد يخدم الدور وطالما أن الابتذال غائب، وفي النهاية أنا أعلب دورا في المجتمع وينبغي علي بذل الكثير من الجهد لإظهار هذه الشخصية كما وردت في النص. وبالمبدأ هناك رقابة ورقابة ذاتية على هذا الجانب ولن يكون هناك تجاوز للحدود، لا مني، ولا من الرقابة في التلفزيون.

قد يقال بأنك تستخدمين جمالك لتسويق نفسك .. ألا يزعجك هذا؟

الجمال لا يسوق الفنانة وهو لا يحضر إلا في أدوار يتطلب فنانة جميلة ولا يمكن بالمطلق أن تضع ممثلة جميلة في دور امرأة قبيحة، وبالعموم لدي الكثير من الوقت لطرح نفسي في كل الشخصيات بالدراما فمسيرتي مستمرة ولا شك.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *