أمازون تطور رقاقة للذكاء الإصطناعي من أجل تحسين قدرات Alexa على أجهزتها

أمازون تطور رقاقة للذكاء الإصطناعي من أجل تحسين قدرات Alexa على أجهزتها

أمازون تطور رقاقة للذكاء الإصطناعي

هناك الكثير من الأشياء التي يمكن للمساعدات الرقمية مثل Alexa القيام به هذه الأيام حتى لو أنها لا تقوم بمعالجة البيانات على الجهاز نفسه.

في غياب رقاقة الذكاء الإصطناعي الخاصة، فإنه يتم معالجة البيانات في السحابة، وبينما عملية المعالجة تعد سريعة، فهي ليست بنفس سرعة المعالجة التي يمكن الحصول عليها لو كانت رقاقة الذكاء الإصطناعي مدمجة في الجهاز.

أما وقد قلنا ذلك، فقد صدر مؤخرًا تقرير جديد يفيد بأن شركة أمازون تعمل حاليا على تطوير رقاقة خاصة بها للذكاء الإصطناعي من أجل مكبرات الصوت الذكية Amazon Echo لتسريع أوقات إستجابة المساعد الرقمي Alexa.

نقلا عن شخص على إطلاع بخطط شركة أمازون، يقول موقع The Information بأن شركة أمازون تعمل على تطوير رقاقة للذكاء الإصطناعي والتي من شأنها أن تستخدم في أجهزة مثل مكبرات الصوت الذكية Amazon Echo. وجدير بالذكر أن رقاقة الذكاء الإصطناعي هذه ستتيح للأجهزة معالجة المزيد من البيانات محليا بدلا من الحاجة إلى إرسال البيانات إلى السحابة. هذا في الواقع يقوم بتسريع وقت الرد وتمكين المساعد الرقمي أيضا من توفير المزيد من المعلومات المتقدمة.

أمازون هي بالتأكيد ليست الشركة الوحيدة التي تعمل على هذه الفكرة. آبل وجوجل تعمل بدورها على رقاقات الذكاء الإصطناعي الخاصة بها. وقد إقترحت التقارير السابقة أيضا أن شركة سامسونج تعمل بدورها على تطوير رقاقة الذكاء الإصطناعي الخاصة بها لتحسين قدرات المساعد الرقمي Bixby على هواتفها الذكية الرائدة.

الآن يبقى أن نرى كيف ستكون شركة أمازون قادرة على تضمين رقاقة الذكاء الإصطناعي هذه في مكبرات الصوت الذكية Amazon Echo المستقبلية. وكما يمكنك أن تتوقع، فشركة أمازون لم تعلق بعد على هذا التقرير.