ماتيس: الرد الأميركي على ايران لن يكون عسكريا

ماتيس: الرد الأميركي على ايران لن يكون عسكريا

وزير الدفاع الامريكي جيم ماتيس

أكد وزير الدفاع الأميركي جيم ماتيس ان الرد الأميركي على ايران لن يكون عسكريا ولا يتعدى الاطار الدبلوماسي مشيرا الى ان دورها مزعزع للاستقرار في الشرق الأوسط.

ماتيس قال ان ايران منخرطة بقوة في إبقاء الرئيس السوري بشار الأسد في السلطة على الرغم من ارتكابه مجازر بحق شعبه بما في ذلك استخدام أسلحة كيميائية.

كما هاجم ماتيس ايران بسبب دعمها لحزب الله اللبناني مشددا على ان ما تقوم به ايران حاليا هو غير شرعي ويسهم في مقتل اناس أبرياء معتبرا ان فضح ما تقوم به ايران هو امر مفيد للمجتمع الدولي لتوعيته بشأن ما يجري هناك.