الرئيسية » تكنولوجيا » تكنولوجيا التحكم في الواقع الإفتراضي عن طريق الدماغ يمكن أن تكون الطريق للمستقبل

تكنولوجيا التحكم في الواقع الإفتراضي عن طريق الدماغ يمكن أن تكون الطريق للمستقبل

خوذات الواقع الإفتراضي

خوذات الواقع الإفتراضي مثل Oculus Rift و HTC Vive و Playstation VR تعتمد على أيادي التحكم الفعلية. أيادي التحكم الفعلية هذه تسمح للاعب بالتحكم في نفسه داخل اللعبة، تماما مثل لوحة المفاتيح، أو الماوس، على الرغم من أننا نعتقد بأن هناك طرق أفضل لأن الطرق الحالية لا تمثل دائما ما هو في اللعبة.

ومع ذلك، قامت شركة تدعى Neurable بإنشاء نموذج أولي لطرفية تسمح للمستخدمين بالتحكم في أفعالهم في اللعبة بإستخدام دماغهم فقط، مما قد يشير إلى مستقبل حيث سنحصل على تجربة للواقع الإفتراضي خالية تماما من اليدين.

فكرة إستخدام عقولنا للتحكم في الأجهزة ليست جديدة، وقد رأينا حالات حيث يتم إستخدامها لأغراض طبية مثل التحكم في الكراسي المتحركة.

ما يحدث في هذه الحالة هو أنه يتم إستخدام إشارات الدماغ المحددة للقيام بالإجراءات داخل اللعبة. وأوضحت شركة Neurable للقائمين على موقع IEEE Spectrum بأنها تأمل في جلب هذه التجربة إلى مقصورات الواقع الإفتراضي في العام 2018، وأن المنتج النهائي سيكون أكثر أناقة إلى حد كبير بالمقارنة مع الجهاز الذي تراه في الصورة أعلاه.

إنها فكرة مثيرة للإهتمام، ويمكنها أن تحل بعض المشاكل مع ألعاب الواقع الإفتراضي، وخاصة من حيث الحركة حيث اللاعبين إما بحاجة إلى إستخدام أيادي التحكم للمشي والجري، أو الإعتماد على ملحقات مكلفة مثل Omni Treadmill.