اخبار العراق
الرئيسية » الرياضة » ميسي يتطلع لإنجاز شخصي في الكلاسيكو

ميسي يتطلع لإنجاز شخصي في الكلاسيكو

ليونيل ميسي وكريستيانو رونالدو

ليونيل ميسي وكريستيانو رونالدو

يحتاج ليونيل ميسي، نجم برشلونة، إلى هدفين فقط ليصل رصيده إلى 500 هدف مع الفريق، وسيتطلع لتحقيق هذا الإنجاز في مواجهة المنافس الأكبر ريال مدريد في الدوري الإسباني يوم الأحد المقبل.

ومر نحو 12 عاما منذ أن هز اللاعب الأرجنتيني الشباك للمرة الأولى ضد ألباسيتي في كامب نو، ولا يوجد وقت أفضل من هذه القمة ليصل إلى الرقم الساحر، خاصة في فترة تألق لمنافسه كريستيانو رونالدو، نجم ريال مدريد، الذي وصل إلى 100 هدف في دوري أبطال أوروبا.

ويتعرض برشلونة، الذي يتأخر بـ3 نقاط عن ريال مدريد الذي يملك مباراة مؤجلة، لضغط أكبر بعد خروجه من دوري الأبطال أمام يوفنتوس يوم الأربعاء الماضي.

وربما لخص مشهد سقوط ميسي والدماء تنزف من وجهه بعد تدخل عنيف من ميراليم بيانيتش أداء الفريق الكتالوني مؤخرا.

وافتقر برشلونة للرغبة والعزيمة على إسقاط منافسيه.

وكان الأمر الأبرز في خروجه من دوري الأبطال هو فشل ساحره الأرجنتيني في اختراق دفاع المنافسين بعد أن نجح الفريق الإيطالي في التصدي له تماما وإبعاده عن مرماه.

وعلى العكس فإن رونالدو نجح وتقريبا بشكل منفرد في قيادة ريال مدريد لتجاوز بايرن ميونيخ، وبدا ميسي الفائز بجائزة أفضل لاعب في العالم 5 مرات حزينا بمرور الوقت، قبل أن يودع برشلونة دوري الأبطال.

لكن رونالدينيو زميله السابق في برشلونة يدعمه مؤكدا أنه قادر على العودة إلى قمة مستواه.

وقال رونالدينيو “هذه قصة رائعة. هو يقترب من تسجيل 500 هدف للفريق وصنعت له هدفه الأول. هو شخص رائع. من المذهل أن ترى كل إنجازاته وما يزال يملك الكثير ليقدمه”.

لكن كلمات اللاعب البرازيلي السابق ستكون محل اختبار، فمع غياب الموقوف نيمار فإن التركيز على ميسي سيكون أكبر.

وسيحتاج اللاعب الأرجنتيني لتقديم مستواه الرائع لو أراد برشلونة تجاوز فريق المدرب زين الدين زيدان المتألق، الذي لم يخسر في آخر 12 مباراة.

وبعد فوزين فقط في آخر 5 مباريات والخروج من دوري الأبطال للموسم الثاني على التوالي من دور الثمانية، فإن موسم برشلونة أصبح في خطر، والخسارة أمام ريال مدريد ستتركه ينافس فقط على لقب كأس ملك إسبانيا عندما يواجه ألافيس في النهائي.

ورغم أن ميسي يتصدر قائمة هدافي الدوري برصيد 29 هدفا فإنه لم يستطع هز شباك ريال مدريد في آخر 6 مواجهات منذ أن أحرز 3 أهداف في سانتياجو برنابيو في 2014، بينما في نفس الفترة أحرز رونالدو 3 أهداف في 5 مباريات.

المصدر : كووورة